Ad Space
الرئيسية ارشيف مراسل الصباح بأكادير يهاجم سوس بلوس ويأكل الثوم بفمه نيابة عن الآخرين

مراسل الصباح بأكادير يهاجم سوس بلوس ويأكل الثوم بفمه نيابة عن الآخرين

كتبه كتب في 10 سبتمبر 2013 - 14:45

توصلت سوس بلوس من الزميل محمد ابراهيمي مراسل جريدة الصباح بأكادير بتعليق منفعل وغاضب كله شتائم واصفا الموقع ب” التردي وقلة الحشمة والحياء، وغياب المهنية”. وتساءل الزميل كيف يتكلف الموقع  بالرد على مقال نشر بالصباح، محاولا أن يحجب وقائع ثابتة، كما شكك الزميل في  وجود بيان صادر عن فرع حزب الاستقلال استندنا عليه لكتابة المقال المعنون ب  ” سعيد ضور واحد من حفنة مسخرة لتخريب حزب الاستقلال بأكادير”.

وذكر مراسل الصباح أنه لو توصل ببيان الحقيقة لقام بنشره والتعقيب عليه في الجريدة التي يراسلها.ونود هنا أن نذكر القراء أن سوس بلوس نشرت مقال الإبراهيمي  السابق الذي اثار الضجة داخل حزب الاستقلال، ونجهل لماذ اصر مراسل الصباح أن يتجاهل هذه الحقيقية. فعلت الجريدة ذلك بكل تجرد، ودون خلفيات، لم نتعرض للزميل الإبراهيمي بأي سوء، بل لم نكن ننتظر أن يقوم أصلا بهذه الخرجة الغاضبة، لقناعتنا أن الموضوع بعيد عنه ولا يهمه،. فهو ناقل خبر، وناقل الكفر كما يقال ليس بكافر. ولم يذكره الاستقلاليون االذين كانوا موضوع مقاله بأي سوء، غير أن الزميل فضل عن إصرار أن يكون طرفا، وأن يأكل بفمه الثوم نيابة عن الآخرين.

وحتى نضع النقط على الحروف، وقبل أن نعرض ملاحظاتنا، نورد أولا تعقيب الزميل  الإبراهيمي كما ذيله  على مقال ” سعيد ضور واحد من حفنة مسخرة لتخريب حزب الاستقلال بأكادير”، ننشره هنا دون حذف أو نقص أو زيادة، أو تصحيح.

 تعقيب: محمد ابراهيمي/ الصباح

 أتأسف لما وصلت إليه ما سمي جزافابـ”الصحافة الإلكترونية”لكونها أصبحت ترد وبلا حشمة أو حياء، حتى لا نتحدث عن المهنية الصحفية، على ما نشر بالجرائد الوطنية، مع ذكر اسمه، وكأنه(الموقع) أصبح ناطقارسميا باسم من تخيفهم”الصباح”.

معذرو”سوس بلوس”كان بكاتب المقال ال….أن يتحدث عن ما أوحى به في”المقالة”ببيان، فأنا أنتظر هذا البيان الذي كان أحرى بالمتضررين أن يبعثوه للجريدة قصد توضيح الأمور، لكون”الصباح”نشرت ما توصل به الأمين العام للحزب، والمسؤول الجهوي عنه، ولم تتحدث عما……، بل رسالة الإستقالة الجماعية التي لن يحجبها”مقال”بـ”الصحافة”الإلكترونية……

بعد هذا التعقيب نود في موقع سوس بلوس أن نوضح بهدوء وأريحية الحقائق التالية:

–          لن يزايد أحد على مهنية سوس بلوس، والطاقم الذي يديرها، فقد نشرنا مقال الزميل الإبراهيمي المنشور بجريدة الصباح بحذافيره بتاريخ 2 شتنبر، وحاول أن يتجاهل هذه الحقيقية. ورابطه بسوس بلوس لمن يرغب في الاطلاع عليه هو : http://www.soussplus.com/30768.php

–  بعد هذا المقال، نشرنا مقالا آخر تضمن محتوى بيان الحقيقة الذي توصلنا به من فرع حزب الاستقلال، والتنظيمات الموازية له وحافظنا على روحه في بعض التفاصيل، واكتفينا في الغالب بفتح الأقواس وإغلاقها، ولم نقحم رأينا في هذا الرد المنشور يوم 8 شتنبر. بيان الحقيقة وجهه الاستقلاليون للاستقلاليين وللقراء ” وبس” عبر وسائل الإعلام، تجدون أسفله نسخة منه، ولا ندري الاسباب التي جعلت الابراهيمي يحشر أنفه، لينوب بفمه عن الآخرين في أكلة الثوم. أما رابط رابط المقال فهو كالتالي:  http://www.soussplus.com/31218.php

 –  المهنية إذن حضرت لدى سوس بلوس عندما نشرت مقالة الصباح التي عرضت إلى “نزيف الاستقالات بحزب الاستقلال” ثم عادت لتنشر مقالا آخر عرض لتوضيحات الخصوم بناء على الاجتماع الذي عقدوه، والبيان الصادر عنهم، وقد توصلت سوس بلوس بالرد من أيديهم، واستمعت إلى ملاحظاتهم على ضوء ما سبق وأن نشر.

–          بيان الاستقلاليين هو رد على خصوصمهم وإخوتهم في نفس الوقت بحزب الميزان، ولا يهم مضمونه ومحتواه، مراسل الصباح، لم يتعرضوا له بالذكر، لا من قريب ولا من بعيد، وسوس بلوس لم تذكر الصباح ولا مراسلها لا بالخير ولا بالشر، ولا ندري من أين جاءت حمية كاتب المقال بالصباح، فجعل من ذلك مطية، وهب ليكون هو الناطق الرسمي باسم من نعثوا ب” الحفنة” منصبا نفسه مدافعا ومنافحا عنهم، يكيل لزملائه الشتائم، ويلقنهم دوروس المهنية والأخلاق، مطبقا المثل السائر” مالين الميت صبروا والعزاية كفرو”.

–           وصف الخصوم ب”الحفنة، التي جاءت لتخريب التنظيمات الحزبية” داخل مقال سوس بلوس، مأخوذ من عبارات واردة ببيان الحقيقة الذي نتوفر على نسخة منه وننشره اسفله تعميما للفائدة، وقد ذيل بتوقيع فرع حزب الاستقلال بأكادير، ومنظمة الكشاف المغربي، وفرع الشبيبة الاستقلالية، وفرع منظمة المرأة الاستقلالية بأكادير، وجمعية التربية والتنمية فرع مكتب أكادير.

–          نتعفف عن تقييم مستوى زميلنا كما فعل هو، لكن لا بد أن نذكره على الأقل بأن المهنية تقتضي أن يستمع في مقاله- نزيف الاستقالات-  إلى الجهة الثانية من حزب الاستقلال التي تم الاحتجاج عليها . كان عليه أن يتجنب الأحكام الجاهزة من قبيل ” قدم حوالي ثمانية أعضاء استقالاتهم- الحزب على وشك الانهيار نتيجة زلزال الاستقالات- إقصاء اسمين من من المكتب… أين وجهة نظر الخصوم وتوضيحاتهم وحقهم في التعقيب، فهل هذه هي المهنية والتنزه عن -قلة الحشمة والحياء- التي عرض إليها زميلنا المحترم في التعقيب؟.

نص بيان الحقيقة الذي هاجم الخصوم ويلاحظ القارئ أن مضمونه لا يعني كاتب المقال 

bayan- sp

مشاركة
تعليقات الزوار ( 1116 )
  1. سوس بلوس على صواب ….فالصحافي عليه ان يحلل ويشرح ويقترح ويراقب ويكشف الاسرار.وليس مطلوبا منه ان يملي على الاخرين بما ينبغي فعله او ما يجب تركه.فمن له برنامج سياسي يريد تطبيقه” يخرجلها نيشان “ويخلع عباءة السياسي وينخرط في احدى التنظيمات الحزبية.لان الوضوح في تحديد المواقف والرؤى يحتاج الى ضبط المواقع حتى لا يختلط الحابل بالنابل.أسي ابراهيمي ,,, فهامتي أولا لا

التعليقات مغلقة.