معتقلو الدراركة بأكادير في أول جلسة عمومية

سوس بلوس
2012-02-20T23:09:01+00:00
2012-02-20T23:16:21+00:00
أخبار المجتمعالرئيسيةعدالة
20 فبراير 2012
معتقلو الدراركة بأكادير في أول جلسة عمومية

تداولت محكمة أكادير اليوم الاثنين جلسة علنية للدفعة الأولى من معتقلي تكاديرت نعبادو  بجماعة الدراركة بمدخل مدينة أكادير، 15 موقوفا أحيلوا  من قبل الدرك الملكي في حالة اعتقال، و 14 يتابعون في حالة سراح بينما تم حفظ ملف 18 موقوفا ليخلى سبيلهم. وقد أجلت المحكمة مناقشة الملف إلى جلسة يوم 27 من الشهر الجاري

وفي نفس الوقت أحيل على النيابة العامة 18 موقوفا عقب أعمال الشغب التي عرفها يوم السبت بنفس المنطقة، وسيقرر وكيل الملك بابتدائية أكادير متابعة من يرى أنهم ساهموا في الأحداث وتقديمهم إلى القضاء، وكان الموقوفون قطعوا حركة المرور على الطريق التي تربط أكادير بمراكش، وكسروا زجاج حافلة وسيارتين خصوصيتين، ليتوجهوا نحو مقر قيادة الدراركة ورشقوها بالحجارة.

فأعمال الشغب اندلعت بعدما أنهت السلطات المحلية عمليات الهدم بمنطقة الدراراكة بشكل نهائي مثلما أنهت التدخل خلال الاسبوع الماضي بمنطقة سفوح الجبال.

 بعد تطهير المجال الجبلي، فالهدم سيشمل ما تبقى من المجال الشاطئي بأورير، وأغروض بجماعة تامري حيث شيد الكبار فيلات وعمارات شاطئية شاهقة.وكانت واجهة المحكمة الابتدائية بأكادير عرفت خلال صباح اليوم دعما أمنيا تحسبا لأي طارئ قبل أن تنسحب بعدما بدى أن الأمور تسير بشكل عاد.

سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة