Ad Space
الرئيسية مجتمع ثقب الأذن بطريقة تقليدية قد يعرض طفلتك لأمراض معدية

ثقب الأذن بطريقة تقليدية قد يعرض طفلتك لأمراض معدية

كتبه كتب في 26 مايو 2013 - 10:14

لا تلتفت الكثير من الأسر إلى المخاطر الصحية التي تتهدد طفلاتهن من خلال الإقدام على إجراء ثقب الأذن، غير أن مصادر طبية التقتها الأحداث المغربية أكدت على إمكانية تعرض الطفلات لبعض المضاعفات، مثل الإلتهابات، والتقيح، وارتفاع درجة الحرارة وغيرها من المخاطر بسبب غياب قوانين منظمة لهذا الإجراء، مع انتشار الطرق التقليدية لثقب الأذن داخل أماكن التسوق الشعبية، أو محلات بيع الجواهر مع غياب قوانين تنظم هذا الإجراء الذي تعتبره العديد من الدول حكرا على الأطباء والممرضين المحترفين.

قد ترغبين في رؤية أقراط تزين أذني طفلتك، لكن يستحسن عدم التسرع في إجراء هذه الخطوة خلال الأيام الأولى لولادة ابنتك، لأن هذا قد يعرضها لبعض المشاكل الصحية خاصة إذا تم وضع القرط بطريقة تقليدية تفتقد لأبسط الشروط الصحية، وهو ما يعرض طفلتك للعدوى بسبب صعوبة تعقيم أدوات ثقب الأذن، خاصة تلك الشبيهة بالمسدس، والتي يمكن أن يتناوب عليها العديد من الناس من مختلف الأعمار، مما يعني إمكانية الإصابة بالأمراض المعدية، أو أمراض الدم، مثل إلتهاب الكبد الوبائي، إضافة إلى الإلتهاب والتقيح.

ليس قبل عامها الأول

لتجنب أي مخاطر صحية تتعرض لها ابنتك، والتي تظهر مضاعفاتها مستقبلا، مثل مشاكل بالأذن، والتهاب الكبد والوبائي وغيرها من الأمراض، يفضل أن تؤجلي خطوة ثقب أذنها حتى تبلغ عامها الأول، وذلك حتى تستفيد من عدد من التطعيمات التي تقوي مناعتها، حتى لا يكون الجرح الناتج عن ثقب الأذن عرضة للتلوث.
وينصح بوضع أقراط صغيرة جدا، لأن الأقراط الكبيرة تكون ذات وزن غير مناسب لحجم أذن طفلة في عامها الأول، كما أن الأقراط المستديرة والمتدلية تعرض طفلتك للخطر، حيث يمكنها جذبها عند اللعب، مما يلحق أذى بالأذن، ويساهم في تهتك نسيج الأذن، وهو ما يتم ملاحظته من خلال اتساع الثقب المخصص للقرط.

تجنبي الأقراط البلاستيكية

تنجرف بعض الأمهات لفكرة وضع أقراط لطفلاتهن دون تفكير مسبق، وهو ما نعاينه داخل العديد من “القيساريات” التي يتواجد بها مجموعة من الشباب الذين يغرون النساء بفكرة ثقب أذن طفلاتهن، مقابل أقراط بلاستيكية أو معدنية بالمجان، وهو ما يرفع من إمكانية تحسس الأذن بسبب معدن القرط، إضافة لغياب أبسط وسائل التعقيم، والشروط الصحية حيث تستعمل نفس الإبرة لعدد كبير من الأشخاص، إضافة إلى أن هذا الإجراء يتم في مكان عام مما يعرض الجرح للتلوث، كما أن البعض يعمل على تحديد مكان الثقب من خلال وضع علامة بواسطة قلم حبر على الأذن، مما يسمح بتسربه داخل الثقب، وحدوث بعض الإلتهابات التي تتعامل معها الكثير من الأمهات على أنها مضاعفات عادية، كما أن هذا الإجراء يدل على جهل الشخص ببنية الأذن، وهو ما يدفع البعض إلى وضع القرط فوق الغضروف بدل شحمة الأذن.
وينصح الإختصاصيون بأن يقتصر الأمر على أقراط من الذهب، لتجنب الالتهاب أو تهيّج البشرة، خاصة في الحالات التي يحتوي فيها القرط على النيكل.

الإبرة بديل آمن للمسدس

قد يكون مسدس ثقب الأذن من أكثر الأدوات شيوعا، لكن من مساوئ بعض الأنواع أن الكثير من أجزائها غير قابلة للتعقيم، لذلك يمكنك المطالبة بإبرة خاصة كبديل آمن، ولتتم العملية في ظروف جيدة، يشترط أن تتمتع طفلتك بصحة جيدة، مع تجنب فصل الصيف حتى تتمكن أنسجة الثقب من الإلتئام بسرعة.
تنصح الأم أيضا بالحرص على الخطوات التالية:
– اختيار ملابس واسعة من جهة العنق، حتى يسهل إزالتها بعد وضع القرط
– ضرورة ارتداء المشرف على عملية ثقب الأذن لقفازات طبية.
– استخدام محلول التعقيم لتنظيف شحمة أذن طفلتك، وأداة ثقب الأذن، وأقراط الأذن الذهبية.
– الحرص على هدوء طفلتك حتى لا تتشنج وتقوم بحركات لا إرادية أثناء وضع القرط، مما يحول دون وضعه في المكان المناسب

بعد وضع الأقراط تكون مهمة الأم هي الحرص على إلتئام الجرح في أقرب فرصة وذلك من خلال اتباع الخطوات التالية:
– راقبي وجود أي أعراض غير مرغوب فيها، مثل ظهور الإنتفاخ، أو احمرار، أو ارتفاع درجة الحرارة، أو تقيح… وبادري إلى معالجة هذه الأعراض
– اختاري دائما ملابس يسهل خلعها بسهولة دون أن تحدث احتكاكا مع الأقراط، مما يعرض الأذن لحالة تهيج دائمة يصعب معها إلتئام الجرح بسهولة.
– اتركي الأقراط في أذني طفلتك لمدة لا تقل عن الشهرين، لأن إزالتها قبل هذه المدة قد يتسبب في اختفاء موضع الثقب نهائيا
– حركي الأقراط بطريقة دائرية كل يومين حتى تمنعي تجمع الأوساخ، وتحافظي على مرونة الثقب.
– احرصي على عدم عبث طفلتك بقرطها حتى لا تتأذى أذنها
– نظفي مكان القرط بعناية، وانتبهي من أن يعلق بخيط ما.

سكينة بنزين

مشاركة