Ad Space
الرئيسية مجتمع شخصان يختطفان متزوجة ويغتصبانها بحقل زراعي

شخصان يختطفان متزوجة ويغتصبانها بحقل زراعي

كتبه كتب في 28 أبريل 2013 - 09:11

مثل أفلام الرعب، وجدت فتاة تبلغ من العمر 38 سنة مطلقة وأم لثلاثة أطفال نفسها في وضعية لا تحسد عليها، يوم الإثنين 22 أبريل الجاري، حيث نصب لها شخصان كمينا وطعما محكمين ابتلعته بسهولة، حيث أجبرت على ركوب سيارتهما للبحث عن منزل للكراء، بعدما أوهماها أنهما يعرفان أحد السماسرة، الذي بإمكانه العثور بسهولة على سكن وسط منطقة حد السوالم، يناسب الأوصاف التي ترغب فيها وبثمن معقول، لتتحول جولة البحث إلى كابوس هيتشكوكي، بعدما اختليا بها  في حقل زراعي مهجور بالضواحي، وسرقا كل ماكان بحوزتها، قبل أن يمارسا عليها الجنس بطريقة وحشية ويتركانها مرمية في الخلاء.

تفاصيل هذه الجريمة ابتدات يوم الإثنين الماضي، عندما كانت الضحية، التي تبلغ من العمر 38 سنة تبحث عن سكن للكراء وسط منطقة حد السوالم التابع لإقليم برشيد، حيث فاجأها شخصان كانا على متن سيارة واعترضا سبيلها وسألاها عن مقصدها. ومن أجل تجنبهما، أكدت لهما أنها في إطار رحلة بحث عن سكن للكراء تريد الاستقرار به رفقة أطفالها، حتى تتمكن من العثور على عمل لإعالتهما.

ولإشعارها بالأمان وعداها بأن يقدما لها يد المساعدة، بعدما أوهماها أنهما يعرفان أحد السماسرة، بإمكانه تحقيق رغبتها بالعثور على منزل مناسب.

ابتلعت الضحية الطعم بكل سهولة وركبت السيارة رفقة الشابين، قبل أن تدرك بعد لحظات أنهما انحرفا عن الطريق المؤدية إلى وسط  حد السوالم واختارا مسلكا يوصل إلى أحد الحقول بمكان غير آهل بالسكان.

وهي تفكر في حيلة تتمكن بواسطتها التخلص من الشابين، وجدت نفسها خارج السيارة في مكان مهجور. تقدم نحوها الشابان ومزق أحدهما ملابسها تحت  وطأة التهديد، قبل أن يشرع في ممارسة الجنس عليها، بينما هم الآخر بسرقة محفظتها، التي كانت تحتوي على هاتف محمول ومبلغ مالي قدره 1000 درهم، ليتركاها في الخلاء، ويفرا هاربين على متن السيارة .

شعرت الضحية بالخوف والهلع وغادرت مكانها بصعوبة بليغة في اتجاه المركز الترابي للدرك الملكي بحد السوالم، حيث تقدمت بشكاية في الموضوع. حكت فيها قصة اختطافها والاعتداء عليها واغتصابها من طرف شخصين وتعرضها للسرقة، مدلية للمحققين بأوصافهما، ومؤكدة على أنها تتذكر أحد الحروف ورقم يوجدان باللوحة المعدنية للسيارة.

بناء على تصريح المشتكية، والمعطيات غير الكافية التي أدلت بها للمحققين وأوصاف المتهمين وجزء من الأرقام والحروف التي تضمها اللوحة الرقمية للسيارة، شنت مصالح الدرك الملكي لحد السوالم حملة تمشيطية واسعة النطاق، مستعينة بمجموعة من المعلومات الإخبارية عملت على استقائها من مصادر متعددة، أسفرت عن تحديد هوية المتهمين، الذين ينحدران من السوالم المركز، أحدهما متزوج، ليتم اعتقالهما بعد ساعات واقتيادهما إلى مقر الدرك الملكي ووضعهما تحت تدابير الحراسة النظرية واخضاعهما لبحث تمهيدي وعرضهما على أنظار الضحية، التي تعرفت عليهما.

بعد تصريحات الضحية أحيل المتهمان صباح  يوم الخميس 24 أبريل الجاري على أنظار الوكيل العام بمحكمة الاستئنافية بمدينة سطات بتهمة الاختطاف والاغتصاب والضرب والجرح والسرقة تحت التهديد.

سطات: حسن حليم

 

مشاركة