فدرالية جمعية السقي بإقليم تارودانت تستعرض مشاكل الفلاحين مع مدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لسوس

سوس بلوس
أخبار المجتمعإقتصادالرئيسية
12 أبريل 2013
فدرالية جمعية السقي بإقليم تارودانت تستعرض مشاكل الفلاحين مع مدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لسوس

على إثر المشاكل التي تعيشها فدرالية جمعيات مستخدمي المياه المخصصة للإغراض الزراعية وادي سوس بإقليم تارودانت و التي تضم حوالي 184 جمعية تغطي أنشطتها الفلاحية ما يزيد عن ستون(60) ألف هكتار معظمها يسقى بطرق تقليدية ، بادر مكتب فدرالية جمعيات السقي وادي سوس لإقليم تارودانت إلى عقد جلسة عمل مع مدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لسوس ماسة يوم الاثنين 08/04/2013 صباحا بمقر المكتب الجهوي باكادير

هذا وقد تمحور الاجتماع الذي جاء بطلب من مكتب الفدرالية على طرح النقط ذات الصبغة الاستعجالية و المتعلقة في ما أصبحت تعيشه جمعيات السقي بإقليم تارودانت من مشاكل تجلت بالخصوص في حرمان الآلاف من الفلاحين المنخرطين في هذه الجمعيات من الإستفاذة من دعم تعميم شبكة الري بالتنقيط الذي اصحب ضرورة ملحة للمحافظة على الفرشة المائية و التي أصبحت تعرف استنزافا خطيرا و متسارعا، إضافة إلى امتناع الشركات المختصة بعمليات تجهيز الأراضي الفلاحية بتقنيات شبكة الري بالتنقيط عن تسلم مشاريع جمعيات السقي بسبب عدم توفر ضمانات مالية وكذا غياب المرونة في تحديد سقف التمويل المخصص للهكتار وعدم السماح بتحويل الإعتمادات من فصل إلى فصل الذي يجعل الشركات غير قادرة على المغامرة بأموالها مخافة الخسارة .

وللإشارة فقد سبق للمكتب الجهوية للاستثمار الفلاحي سوس ماسة درعة وبتعاون مع وكالة الحوض المائي لسوس ماسة أن أنجزت دراسات تقنية للعديد من جمعيات السقي بإقليم تارودانت إلا أن هذه الدراسات و بالرغم من أهميتها فإنها تبقى ذات صبغة وطنية و لم تأخذ الاعتبارات و الخصائص المحلية في الاعتبار مما يجعلها دراسة غير ذات جدوى في الوقت الراهن إن لم تكيف مع متطلبات المنطقة .

من جهته فقد أكد السيد :أبروهرو مدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لسوس ماسة باكادير على الأهمية التي أصبحت توليها وزارة الفلاحة لدعم الفلاح و لتوسيع شبكة الري بالتنقيط لتخفيف الضغط على الفرشة المائية ، مشيرا إلى أن مكتبه مفتوح باستمرار في وجه الجمعيات مؤكدا على ضرورة التنسيق بين الإدارة والفيدرالية لمعالجة المشاكل المستعجلة : عارضا على مكتب فدرالية جمعيات السقي وادي سوس بإقليم تارودانت العمل على وضع مقترحات مضبوطة و مدروسة لمناقشتها في الاجتماع المقبل ، ومن تم عرضها على الوزارة بغية الوصول إلى حلول ملائمة لفائدة جمعيات السقي ولفائدة الفلاحين .مؤكدا أن الوزارة قد قطعت أشواطا مهمة في عملية استفادة الفلاحين من الدعم المخصص لتعميم شبكة الري بالتنقيط .

مراسلة:أحمد الحد ري:

عذراً التعليقات مغلقة