وفاة حامل وجنينها بمستشفى محمد الخامس

سوس بلوس
أخبار المجتمعالرئيسيةالصحة
28 مارس 2013
وفاة حامل وجنينها بمستشفى محمد الخامس

لم يدم على زواجها السنة الواحدة،ولم يدم على خطف يد المنون لجنينها الوحيد الأسبوع الواحد فقط حتى خطفتها هي الأخرى يد المنون مساء يوم الثلاثاء الأخير عندما كانت نزيلة بمستشفى محمد الخامس بآسفي.

بعد أسبوع بقسم الولادة، وجدت زكية منصيف والتي لا يتعدى عمرها الأربع وعشرين سنة والتي  نفسها في عداد الموتى، بعدما سبق وأن أجريت لها الأسبوع الماضي عملية جراحية عندما اشتد عليها الألم، لكن العملية هاته كانت فاشلة جراء إخراج الجنين من بطنها وهو ميتا،لتظل بعد ذلك لمدة أسبوع تعاني الحرقة والألم وهي ممدة في سريرها بقسم الولادة بعدما وقع انتفاخ كبير لبطنها وبعدما ظلت طيلة هذه المدة وهي ترمي بالقيئ الكريه الرائحة إلى أن لبت مساء يوم الثلاثاء الأخير حوالي الساعة الثالثة والنصف بعد الزوال نداء ربها مباشرة بعد خضوعها لعملية جراحية أخرى فاشلة .

الوفاة خلفت استياء عميقا في صفوف جميع أفراد عائلتها وجيرانها ومعارفها الذين ما زالت جراحهم لم تندمل، حيث وجه الزوج شكاية إلى الوكيل العام للملك باستئنافية آسفي  في موضوع الإهمال المؤدي إلى فقدان جنين ضد طبيب بقسم الولادة بمستشفى محمد الخامس بآسفي وممرضتين  كانتا في ديمومة بنفس القسم.

الشرطة القضائية بآسفي  فتحت بحثا في الموضوع من خلال استماعها للشهود،كما علمت الجريدة أن عائلة الضحية رفقة معارفها وجمعيات حقوقية قد نفذوا صباح يوم الأربعاء وقفة احتجاجية أمام قسم الولادة بالمستشفى.

آسفي:عبدالرحيم اكريطي

عذراً التعليقات مغلقة