اليوم الخميس 20 يوليو 2017 - 6:26 صباحًا
أخر تحديث : الأحد 17 مارس 2013 - 4:24 مساءً

نساء عربيات يتعرين احتجاجا على قضايا مختلفة

نساء عربيات يتعرين احتجاجا على قضايا مختلفة
بتاريخ 17 مارس, 2013

في مجتمع لطالما عُرف عنه المحافظة والتقليدية وخصوصًا فيما يتعلّق بالمرأة؛ إلا أن العالم العربي قد شهد مؤخرًا حالات لنساء اخترن كسر هذه القاعدة بطريقتهن الخاصة رغبة منهن في إبداء احتجاجهن والدفاع عن حرية التعبير.

في مصر؛ برزت المدونة علياء المهدي بصورها العارية التي نشرتها لنفسها على مدونتها فيما عرف بالثورة العارية وقد أثارت جدلا واسعا بين مؤيد ومعارض لتتبعها الممثلة التونسية نادية بوستة بصورة شبه مكشوفة الصدر على غلاف إحدى المجلات التونسية.

وقد كانت ملكة جمال أمريكا “ريما فقيه” المسلمة ذات الأصل اللبناني محظوظة بعدم تجريدها من لقبها إثر انتشار صور لها وهي ترقص بشكل مثير في إحدى الملاهي الليلية فيما ساندت الناشطة الإيرانية “مريم نظمي” مواطنتها عن طريق التعري في صور لحساب تقويم عارٍ أصدرته منظمة “فيمن” النسائية التي اشتهرت ناشطاتها بالتعري كوسيلة احتجاج على مواضيع مختلفة ومتعددة.

من هن أولئك النساء المثيرات للجدل وما هي الدوافع التي تقف وراء أفعالهن؟، اعرف ذلك في هذا العرض المصور.

البوابة