قيادة حزب التقدم والإشتراكية تحل بتارودانت.

سوس بلوس
2013-03-10T15:36:56+00:00
الرئيسيةسياسة
10 مارس 2013
قيادة حزب التقدم والإشتراكية تحل بتارودانت.

نضم حزب التقدم والإشتراكية ومنضمة الشبيبة الإشتراكية  فرع تارودانت مائدة مستيدرة يوم 08 مارس 2013 بمقر الحزب بتارودانت  حول موضوع :-الشباب وتجديد العمل السياسي –بتأطير الرفيق أنس الدكالي  النائب البرلماني وعضو بالديوان السياسي لحزب التقدم والإشتراكية  وبحضور السيد العمالكي سعودي المنسق الجهوي للحزب والقيادة المحلية للحزب بتارودانت  وأعضاء الشبيبة الإشتراكية  بتارودانت .

في بداية تدخله تطرق السيد أنس الدكالي الى دور الشباب في حركة التغيير التي أحدثت في العالم العربي والمغرب بالخصوص والتي نتج عنها كدلك إحداث مجموعة من الإصلاحات الدستورية كما أن المؤسسة الملكية بادرت إلى الإصلاح لتلبية مطالب الشارع المغربي .

 واكبر من دلك وضح  الأستاد أنس أن جدار الخوف قد أسقط  حيث أنه  مند أن  نجح الربيع العربي فإن أي هفوة تكون في هده الفترة يكون الإحتجاج الجماعي  أكتر.

وأضاف السيد أنس ان انخراط الشباب في العمل السياسي يبقى جد ضعيف  حيث أنه حسب الإحصائيات الرسمية فان 1°/° فقط  من الشباب منخرطين في الأحزاب السياسية  و9°/° فقط منخرطين في العمل الجمعوي  و 36 °/° من الشباب فقط يصوتون . كما أن ثلت الشباب المغربي بدون مستوى دراسي  و9°/° فقط لديهم مستوى جامعي كما ان 67°/° من الشباب الدين تترواح أعمارهم ما بين 16 و 24 سنة بدون  دخل .لدا وجب على السياسات العمومية أن تعطي  أهمية لاستقلالية الشباب.

كما تميز هدا اللقاء بمداخلة الشباب الحاضر حول موضوع الشغل والبطالة وماهية استراتجية الحكومة لمعالجة هده  المشاكل  ودور وزارة الشباب في دعم الجمعيات الشبابية ومصير بطاقة الشباب.

رشيد الحدري

عذراً التعليقات مغلقة