اختتام معرض الفنانة التشكيلية مليكة عزي بتارودانت

سوس بلوس
2013-02-23T01:18:08+00:00
الرئيسيةثقافة وفنللنساء فقط
20 فبراير 2013
اختتام معرض الفنانة التشكيلية مليكة عزي بتارودانت

اختتم الأسبوع الفارط، معرض الفنانة التشكلية مليكة عزي، المنعقد برواق باب الزركان بمدينة تارودانت، وتكتسي لوحات الفنانة المتألقة، طابعا متميزا من خلال اعتمادها على نمط فني يزاوج بين التشخيص والتجريد، لوحات جسدت فيها الفنانة روح الإبداع والتعبير عما يختلج الذات الإنسانية من عواطف جياشة تعبر عن وقائع معاشة، جسدتها في لوحات زيتية، يرمز أغلبها إلى معاني مستمدة من أعماق حزينة ومعاناة مريرة، مرتبطة بتراجيديا الآم المخاض والولادة و معاناة مستمرة مع تجربتها الشخصية مع حلم الأمومة.

وكما وفرت الفنانة لنفسها مساحة من التعبير عن الآلام مضنية، فلا تخلو لوحاتها من باقات ورود خططتها ريشة الفنانة بحمولة تعبر عن القادم من الأيام الجميلة منسلخة في ذلك عن هموم الماضي الأليم، لوحات تعطي للمتألم فيها قيم مليئة بجمال الوجود والتفاؤل، كما تحمل في طياتها حمولة من الأمل والرجاء والإيمان بغد وحياة أفضل.

ألوان متنوعة إذن بدعت في طريقة مزجها، لتعطي صورة ملتئمة للناظر عما تعبر عنه الذات ، ألوان تزاوج فيها الأسود والأبيض وأخرى بألوان طيف زاهية، تجمعت لصنع لواحات فنية بديعة، لقيت تجاوبا كبيرا من طرف زوار المعرض. وجدير بالذكر أن معرض تارودانت يعد التاسع من نوعه، بعد مجموعة من المعارض التي أحيتها الفنانة مليكة عزي بمجموعة من مدن المملكة، منذ انطلاق مسيرتها الفنية سنة 2005 .

سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة