عمليات هدم واسعة بأورير تحت حماية الدرك الملكي والعتاد العسكري

سوس بلوس
2012-01-19T15:15:05+00:00
أخبار المجتمعالرئيسية
19 يناير 2012
عمليات هدم واسعة بأورير تحت حماية الدرك الملكي والعتاد العسكري

دخلت المواجهة مع البناء العشوائي بأكادير مرحلة الحزم، صبيحة اليوم تدخلت مصالح ولاية أكادير من جديد بمنطقة أورير الشاطئية مدعومة بحوالي مائتين من شاحنات القوات المسلحة الملكية، و 60 سيارة تابعة للقوات المساعدة وأربع جرافات، مئات الأفراد من مجندي الدرك الملكي والقوات المساعدة انتشروا وأحاطوا بهذه النقط السوداء للحد من أي هجوم شعبي على القوات بغية الانتقام والدفاع عن هذه الأبنية.

خلال السابعة صباحا كانت الشاحنات والجرافات وصلت منطقة تماونزا بأورير بالمرتفعات المقابلة لقصر الأمير السعودي، هناك شرعت في نطح أبنية منها ما أقيم من ثلاث طوابق، أقيمت على قناة الماء الصالح للشرب التي تزود مدينة أكادير، وأخرى أقيمت فوق أملاك الشركة المغربية للسياحة ” لاسميت”.

 وقد سقطت إحداها على جرافة وقامت بعطبها، فتكسر زجاجها وانفجرت إطاراتها، كما عطبت بناية من ثلاث طوابق جرافة خلال التدخل السابق وأصيب سائقها بجروح. التهديم يطال صباح اليوم كذلك المرتفعات المطلة على مصلحة قيادة أورير حيث الواجهة الشاطئية، وقد وصل عدد الأبنية المكسرة إلى غاية بعد زوال اليوم 65 منزلا ومن المنتظر أن يصل العدد أزيد من مائة مسكن.

مجموعة من أفراد الدرك أحاطوا بقصر الأمير السعودي حيث تنامى البناء العشوائي، وقد قررت مصالح ولاية أكادير تهديم كل البنايات المقامة فوق المجال البحري، أو فوق الملك العمومي وترك البنايات غير القانونية المقامة فوق الأملاك الخاصة إلى أن يتم التوصل إلى طريقة مثلي للتعامل معها.

Image214 - جريدة سوس بلوس الإخبارية

سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة