الرئيسية مجتمع جدل يرافق زيارة يقوم بها 24 شاب مغربي الى إسرائيل

جدل يرافق زيارة يقوم بها 24 شاب مغربي الى إسرائيل

كتبه كتب في 10 يوليو 2024 - 19:09

تسببت زيارة 24 شابا مغربيا إلى إسرائيل في جدل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة في ظل تزامنها مع استمرار الحرب على غزة التي تندد بها شريحة واسعة من المغاربة الذين يطالبون بإسقاط “التطبيع” وقطع العلاقات مع إسرائيل.

الزيارة التي نظمتها جمعية “مغرب التعايش” بالتعاون مع مؤسسة “شراكة” التي تتخذ من تل أبيب مقرا لها، بتمويل من الحكومة الألمانية، عُقدت على هامشها لقاءات مع مسؤولين إسرائيليين، أبرزهم أمير أوحانا، رئيس الكنيست، ومائير بن شبات، مستشار الأمن القومي الإسرائيلي السابق.

ودافع منظمو هذه الزيارة التي تستمر إلى غاية 13 يوليوز الجاري عنها، على الرغم من ظهورهم في مقطع فيديو وهم يرقصون في حفل غنائي إلى جانب مواطنين إسرائيليين في مدينة القدس، حيث اعتبرو أن من حقهم التعبير عن ارائهم الشخصية وعن تضامنهم مع “دولة صديقة” تعترف بسيادة المغرب على أقاليمه الجنوبية.

وأكد منتقدو هذا الفعل “أن هذه الزيارة لا تنوب عن الموقف الشعبي الذي طالما عبر عنه المغاربة بخروجهم إلى الشوارع لإسماعه إلى العالم، منددين باستغلال إسرائيل هؤلاء الشباب من أجل تبييض صورتها والتغطية على الجرائم التي ترتكبها في حق الفلسطينيين”.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.