الرئيسية الصحة أكادير /بالفيديو: جمعية “أناروز” ترفع من معنويات “مكافحات السرطان” بنشاط التحدي

أكادير /بالفيديو: جمعية “أناروز” ترفع من معنويات “مكافحات السرطان” بنشاط التحدي

كتبه كتب في 9 يوليو 2024 - 16:34

في بادرة من جمعية “أناروز” لمريضات السرطان، وبالتفاتة طيبة من صاحب مشروع “تيليفيريك” الذي وضع عربات لنقلهن إلى قلعة أكادير أوفلا مجانا، قضت مجموعة من النساء مكافحات المرض الخبيث، الأحد المنصرم، لحظات ممتعة في نشاط أطلقن عليه “نشاط التحدي”، ضمن مجموعة من الأنشطة التي تزرع البسمة على وجوههن ويدخل الفرحة على قلوبهن.

كان اللقاء بمحطة التليفيريك في التاسعة صباحا، وبحماسة كبيرة استقلت المكافحات العربات ليصلن إلى أكادير أوفلا، قاومن خلال الرحلة القصيرة الخوف من المرتفعات، و استقبلن بالمقهى التابع للمشروع، هناك تناولن فطورا جماعيا تفننت كل مريضة في إعداد وجبة تشارك بها في مائدة مشتركة.

قضت “محاربات السرطان” وقتا ممتعا تعرفن خلاله فيه على قصة المكان تاريخيا وكيف شهد زلزالا مدمرا… أعاد لأذهانهن الزلزال الذي أصبن به هن أيضا بعد اكتشافهن إصابتهن بالمرض، لكنهن قاومنه وما زلن يقاومن تبعاته…فحكت كل منهن قصتها ومراحل المعاناة التي عاشتها، وإصرارها على مكافحة الألم بأنشطة بسيطة تنظمها الجمعية.

جمعية وجدت النساء فيها ملاذا لهن من أجل مقاومة واقعهن، وتشبثن بها كما يتشبثن بالحياة ويكافحن من أجل البقاء قويات، فهن ورغم شفاء بعضهن ما زلن يعانين من خوف “مابعد السرطان” في كل دقيقة وفي كل لحظة، ويحتجن إلى دعم معنوي كبير  لاسيما أنشطة تخفف من معاناتهن.

زهور الإدريسي البوزيدي، رئيسة جمعية “أناروز” ، متقاعدة وتتحدر من مدينة تاونات، أكدت أن الجمعية تقوم بمساندة محاربات السرطان، اللواتي يعشن أحيانا الموت البطيء، والتمست من المؤسسات المعنية خاصة الصحية التخفيف من أعباء العلاج. وأعلنت أن الجمعية قررت القيام بأنشطة أسبوعية على شاطئ البحر وبالحدائق العمومية بأكادير، والتمست الدعم المعنوي لنساء يتحدين المرض في كل لحظة من حياتهن.

 

 

 

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.