الرئيسية مجتمع في حادث غرق لاعبين من اتحاد طنجة الكاتب العام للفريق ينفي العتور على اي منهما

في حادث غرق لاعبين من اتحاد طنجة الكاتب العام للفريق ينفي العتور على اي منهما

كتبه كتب في 7 يوليو 2024 - 16:08

نفى عبد الله الداجيدي، الكاتب العام لفريق اتحاد طنجة لكرة القدم، الأخبار الرائجة على منصات التواصل الاجتماعي حول انتشال جثتي اللاعبين المفقودين في عرض البحر.

وقال المسؤول بالفريق ، إن فرق البحث ماتزال تواصل عملية البحث عن المفقودين على أمل العثور عليهما أحياء.

لا يزال اتحاد طنجة لكرة القدم، يعيش منذ عشية أمس السبت، على وقع خوف شديد من عدم الوصول إلى اثنين من لاعبيه كانا رفقة زملاء لهما، في رحلة استجمام في عرض شاطئ مارينا بعمالة المضيق الفنيدق.

وتعود تفاصيل الحادث، حسب أحد الناجين من الغرق، والذي كان برفقة ثلاثة لاعبين من فارس البوغاز، ويتعلق الأمر بكل من عبد الحميد معالي، وعبد اللطيف أخريف، وسلمان الحراقي، إلى أن القارب السياحي الذي كان على متنه برفقة أشخاص آخرين من ضمنهم الثلاثي المذكور، لم يغرق ولم ينقلب كما يُشاع.

وتابع المصدر ذاته، في تصريحات إعلامية، أنه حينما أراد اللاعبون الغوص قبالة شاطئ ريستينكا، قاموا برمي المخطاف، وهو مرساة القارب من أجل توقيف تحرك القارب، إلا أن المرساة لم تُثبت بالشكل الجيد مما جعل القارب يبتعد عن الرباعي الذي قام بالغطس وهم سلمان الحراق وعبداللطيف أخريف ومنخرطين بالفريق”.

وأضاف المتحدث نفسه، في تصريح لموقع « SPORT7″، أن عبدالحميد المعالي، لا يعرف قيادة القارب، مما جعله يبتعد بشكل كبير عن البقية، ليظل الرباعي أعلاه وسط البحر يرددون آيات الذكر الحكيم، ويسألون النجاة لمدة ساعتين من الزمن »، وهي نفس التصريحات التي أدلى بها مسؤولون عن الفريق الطنجاوي لمختلف وسائل الإعلام.

وأردف، أن بعد ساعتين من السباحة، انجر الحراق، وأخريف، مع التيار المائي القوي، وابتعدا بشكل كبير عن البقية، وهو ما تسبب في عدم العثور عليهما لحد الآن، بينما نجحت البحرية الملكية في العثور على المنخرطين وإنقاذهما بعد ساعتين ونصف من مقاومة الأمواج”.

وفي السياق ذاته، لا تزال فرق الإنقاذ، تواصل عمليات البحث على اللاعبين المفقودين في صفوف اتحاد طنجة، بعد غرقهم بعرض شاطئ مارينا، بعمالة المضيق الفنيدق، ويتعلق الأمر بكل من عبد اللطيف أخريف، وسلمان الحراقي، لاعب الأمل.

ولا توجد حاليا أية أخبار مؤكدة، حول ما إذا كان اللاعبان المذكوران لا يزالان على قيد الحياة أو توفيا، في انتظار ما ستسفر عنه الساعات القليلة المقبلة، علما أنه تم إنقاذ ثلاثة أشخاص كانوا في القارب مساء أمس السبت، من بينهم لاعب فارس البوغاز والمنتخب الوطني المغربي الأولمبي عبد الحميد معالي.

وكان رئيس اتحاد طنجة، محمد الشرقاوي، قد قال في تصريح خص به « اليوم24″، إن الأخبار المتداولة بخصوص وفاة اللاعب عبد اللطيف أخريف، لا أساس لها من الصحة، موضحا أن البحث جاري عنه رفقة اللاعب سلمان.

وتابع المصدر ذاته، أن كل ما يروج في مختلف الصفحات بمواقع التواصل الاجتماعي عار من الصحة، في انتظار ما ستسفر عنه الساعات القليلة المقبلة.

وأفاد مصدر لموقع « اليوم24″، أن القارب كان يحمل خمسة لاعبين في صفوف اتحاد طنجة، إذ تمكن ثلاثة منهم من الخروج، فيما اثنين لا يزال البحث عنهما جاريا من طرف فرق الإنقاذ التي هرعت لعين المكان.

وأبرز المصدر أن اللاعبين كانوا يقومون بالقفز من القارب في ظل أجواء تعرف هبوط رياح قوية، مما جعلهم يبتعدون عنه، وهو ما استدعى إلى تسجيل فقدان اثنين منهم بعد تعذر الوصول إليهما لاتخاذ المتعين من قِبل الفرق المكلفة بالانقاذ.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.