الرئيسية الصحة فاطمةأمزيل: جماعة أكادير تدرس “مخطط زراعة الكلي” وتدعم المرضى سنويا

فاطمةأمزيل: جماعة أكادير تدرس “مخطط زراعة الكلي” وتدعم المرضى سنويا

كتبه كتب في 12 مايو 2024 - 00:02

فارس الحكيمي

في اطار العناية الصحية التي توليها الجماعات المحلية لمجموعة من المواطنين الذين يعانون من امراض مزمنة على رأسها مرضى القصور الكلوي، يعمل المجلس الجماعي لمدينة أكادير على تخصيص دعم مادي لمجموعة من الجمعيات الناشطة في هذا المجال، قصد تسهيل عملية تنقل هذه الفئة لتلقي العلاجات اللازمة.

في هذا السياق أكدت نائبة الرئيس المكلف بالشؤون الإجتماعية بالمجلس الجماعي باكادير فاطمة امزيل ان ” الجماعة تخصص ميزانية قدرها 100 مليون سنتيم سنوياً، تمنح كدعم لفائدة جمعية مستغلي قطاع نقل المرضى والموتى، من اجل مساعدة الفئات المعوزة وعلى رأسها مرضى القصور الكلوي، لأجل التنقل الى المراكز الصحية لحضور جلسات التصفية”.

وأضافت امزيل في تصريح خصت به جريدة سوس بلوس الإخبارية” ان الجماعة في شقها الاجتماعي تعمل على مساعدة مايناهز 120 شخصا مصابا بمرض قصور الكلوي، عن طريق توفير وسائل النقل أولا، ثم ثانيا من خلال تقديم الدعم المادي للجمعيات المعنية وعلى رأسها جمعية عباس فراق، هذا الدعم يوجه مباشرة للفئة التي تأكد لها أنها لا تستطيع دفع تكاليف العلاج اطلاقا بعد توقف الدعم الاجتماعي “لامو”، خاصة العائلات التي تضم اكثر من فرد واحد يخضعون لجلسات التصفية”.

واشارت النائبة ان “المجلس الجماعي لمدينة أكادير، يخطط مستقبلا للعمل على مخطط” زراعة الكلى”، حيث لازال المقترح رهين مائدة المشاورات بين المجلس وباقي الشركاء الاجتماعيين”، مضيفة أن “هذه الخطوة ستمنح املا جديدة في نفوس المرضى خاصة الأطفال الصغار الذين مازالوا في سن صغيرة ويواصلون الدراسة، كونهم من الركائز التي يعتمد عليها تقدم هذا البلد، فهم ايضا لهم الحق في عيش حياة سعيدة مادامت تتوفر القدرة على ذلك”.

وتقدر تكلفة تصفية الدم بحوالي 750 درهما للجلسة الواحدة، علما ان المريض يحتاج الى ثلاث جلسات اسبوعيا، ناهيك عن مصاريف التنقل، والتحليلات الطبية والأدوية اللازمة التي تصل تكلفتها احيانا الى ما يقارب 4 الاف درهم.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *