الرئيسية عدالة إدانة “ولد الفشوش” بـ 20 سنة بعد قتله دركيا

إدانة “ولد الفشوش” بـ 20 سنة بعد قتله دركيا

كتبه كتب في 15 مارس 2023 - 18:30

أنهت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بالرباط في وقت متأخر في ليلة أول أمس الإثنين، محاكمة ولد الفشوش المتهم بدهس دركي بالهرهورة، بسيارته الفارهة، حيث قضت بإدانته بعشرين سنة سجنا وأداء تعويض مالي قدره 15 مليون سنتيم.

وحاول الشاب المتهم، المنتمي لعائلة ثرية بالرباط، جلال جلسة أول أمس بغرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالرباط، الدفاع عن نفسه وتبرير تهمة القتل المنسوبة إليه، بكونه لم يلتفت للسد القضائي والدركي الضحية بحكم الازدحام وكثرة السيارات التي حجبت عنه الرؤية، حيث تفاجأ بالدركي أمامه، إلا أن الهيئة القضائية فندت كل ادعاءاته، حيث حاصرته بفيديو وصور التقطتها كاميرات بعين المكان، بينها كاميرا سياراته الفارهة، تؤكد وجوده وحيدا بالطريق المؤدية إلى ممر السد القضائي الذي ينبه لتخفيض السرعة، إذ تجاهل كل الإشارات التحذيرية وتجاهل معها حتى الدركي الذي أمره بالتوقف، قبل أن يدهسه ويرديه قتيلا تحت عجلات سيارته بعد سحله لأمتار، حسب التهم الموجهة إليه.
وتعود أطوار هذه القضية إلى أكتوبر من سنة 2019، حيث اهتزت منطقة الهرهورة ومعها الرأي العام الوطني، على وقع فاجعة صادمة خلفت مقتل دركي شاب بعد دهسه وسحله من طرف ابن ثري بالرباط.

الواقعة، التي استنفرت القيادة العليا للدرك الملكي بالرباط، وقعت في حدود منتصف النهار، حيث قام شاب من مواليد 1990 مزداد لهولندا وينحذر من أم هولندية وأب مغربي، دهس دركي على الطريق الساحلية، وتحديدا عند مخرج الهرهورة في اتجاه مدينة الرباط.

وحسب معطيات الملف، فإن المتهم بسحل الدركي مسافة طويلة متسببا له في جروح وكسور خطيرة انتهت بوفاته مباشرة بعد نقله إلى المستشفى، معلنا عن مأساة صادمة وسط عائلته وزملائه ورؤسائه الذين أجهشوا بالبكاء بالمستشفى عندما أخبرهم الطبيب بوفاته.

وأكدت مصادر خاصة ب”الأخبار” أن الشاب المتهم كان قد تناول وجبة الغداء رفقة خطيبته بأحد المطاعم الفاخرة بالهرهورة، احتفاء بعيد ميلادها الذي صادف اليوم نفسه،

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.