مسيرة حاشد بتنغير من أجل مدينة نظيفة

سوس بلوس
أخبار المجتمعالرئيسية
28 ديسمبر 2011
مسيرة حاشد بتنغير من أجل مدينة نظيفة

عرفت مدينة تنغير أول أمس مسيرة حاشدة وقوية ابتداء من الساعة التاسعة صباحا ، شارك فيها الرجال والنساء والشبان، بمختلف الأعمار، رافعين لافتات تطالب بحق المجتمع المدني في توفير مستلزمات العيش اللائق، وبيئة نظيفة تُشرف الإقليم الفتي، وقد انطلقت المسيرة من تعاونية الحليب على طول شارع بئر انزاران في اتجاه البلدية من اجل الملف المطلبي للساكنة ،وكانت المسيرة تتوقف من حين لآخر وشعاراتها تهز جدران المدينة والزغاريد من حين لآخر، وهي تتقوى من فترة لأخرى، وقد عرقل المحتجون والمتظاهرون الطريق الرئيسية، وكاد الحدث أن يُفضي إلى نتائج غير لائقة تُحسب على المحتجين، ودامت العرقلة تقريبا نصف ساعة لتستمر المسيرة بشعاراتها دون كلل أو تعب .

ولعل من بين الأسباب الرئيسية للحدث هو مجرى الصرف الصحي الذي عانت من ويلاته المساكن المجاورة ،حيث الروائح الكريهة، وكل أصناف الحشرات ،وقد سبق أن اشتكى المواطنون، منذ مدة طويلة من تلوث البيئة ، والأضرار التي يمكن أن تترتب عن ذلك لكن دون جدوى ، وانتهت المسيرة بعد الزوال بتشكيل لجنة من أجل الحوار مع الرئيس وبعض المستشارين، وحسب تصريحات هذه اللجنة فالحوار انتهى” بصفر نتيجة ” دون التوصل لأي حل مما يجعل الأمر يتعقد أكثر تفكيرا في خطوة لاحقة ربما تكون أشد وأقوى.

والمدينة حقيقة تعاني من مشاكل كثيرة وكبيرة من بينها : الشوارع غير المعبدة والطريق الرئيسية كلها حفر، والغبار يعلو وجوه الناس أثناء مرور أي سيارة أو حافلة ويستعصي على كل واحد أن يرتدي جديدا أونظيفا ،وكل الساكنة تقارن بين مدينة ميدلت وما حققته من تغيير في بنيتها، رغم أن زمن إعلان العمالة كان في وقت واحد معها . والكل يردد الله الله اعليك ياتنغير الحالة هي الحالة .

متابعة / سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة