Ad Space
الرئيسية سوس بلوس TV بالفيديو : عبد الرحمان سرود: برنامج الأحرار قدم اجابا لتطلعات المواطنين واكادير شكلت النموذج

بالفيديو : عبد الرحمان سرود: برنامج الأحرار قدم اجابا لتطلعات المواطنين واكادير شكلت النموذج

كتبه كتب في 4 يونيو 2021 - 14:43

خرج مناضلو التجمع الوطني للأحرار يوم أمس بأكادير للكشف عن الخطة التي سيديرون بها الانتخابات المقبلة، أخنوش تحدث بالأرقام عن تشغيل مليون مواطن في حالة إذا تصدروا المشهد الانتخابي، وعن زيادة 2500 درهم شهريا للأستاذ، وبطاقة رعاية لصون كرامة المرض، ومنحة ألف درهم للمسنين ما فوق 65 سنة، وإجراءات اخرى.
وتعقيبا عن ذلك قال عبد الرحمان سرود الفاعل الاقتصادي والاجتماعي، نائب منسق التنسيقية المحلية لحزب التجمع الوطني للأحرار أن أكادير حظيت بأول محطة للكشف عن برنامج التجمع الوطني للأحرار الانتخابي، باعتبارها مركزا اقتصاديا كبيرا وسطا كما أشار جلالة الملك في خطابه.
كما شكل لقاء أمس يضيف مناسبة لمعرفة مدى تقدم البرنامج المحلي الذي ساهمت فيه الساكنة، وقد شكل ” مناسبة للكشف عن خمس أولويات وخمس إجراءات مرافقة لها وسيكشف غن الباقي خلال باقي الجولات التي يقوم بها رئيس الحزب عزيز أخنوش”.
وأضح سرود أن من بين الأولويات التي فصل فيها الرئيس القول ” الصحة التعليم والحماية الاجتماعية، وإصلاح الإدارة والشغل” وأضاف أن تفاصيل هذه الأولويات جاءت على لسان المواطنين عند الاستماع إليهم والتواصل معه في إطار مائة يوم مائة مدينة، كما عبر عن عظيم امتنانه للتواصل الكبير الذي تم بين الحزب والمواطنين بأكادير كما بعموم التراب الوطني لإخراج هذه البرنامج.
وبخصوص برنامج الأحرار قال سرود لسوس بلوس أنه “جاء للجواب عن أولويات المواطنين وأسئلتهم وإعطاء برامج عليمة مدققة بأرقام مضبوطة، اشتغل عليها المناضلون كل حسب اختصاصه والقطاع الذي يشتغل به”. وأضاف أن محطات سيتم الاشتغال بها على مستوى كل مدينة وكل جهة واعتبر أن اللحظة تستدعي التغيير بعدما تركته جائحة كوفيد من تداعيات.
وخلص على المستوى الملحي أن أكادير في حاجة إلى كفاءات كبيرة ولأبنائها لتحقيق النمو الاقتصادي والاجتماعي، وهو نفس المسعى الذي جعل المواطنين يطلبون من الرئيس عزيز أخنوش ليترشح بها وليساهم في الدفع بها إلى الأمام.

مشاركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.