Ad Space
الرئيسية تربويات الحسن الدوادي يطرد ابنة زميله عزيز رباح من الحي الجامعي

الحسن الدوادي يطرد ابنة زميله عزيز رباح من الحي الجامعي

كتبه كتب في 4 ديسمبر 2012 - 23:51

طرد لحسن الداودي، وزير التعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي،  ابنة الوزير عزيز الرباح، من الحي الجامعي، أكدال الرباط، وذلك قصد تمكين أبناء الفقراء من الاستفادة من السكن الجامعي. وجاء قرار الداودي بعد أن أثير ملف ابنة الرباح في لجنة التعليم والثقافة بمجلس النواب، حيث انتقد النائب عبد الله البقالي، من فريق حزب الاستقلال، استفادة ابنة وزير من السكن بالحي الجامعي،في حين يضطر أبناء الفقراء إلى كراء غرفة واحدة بأحياء هامشية. وحسب مصادر  متفرقة فإن الداودي لن يكتفي بذلك، بل سيتعقب أيضا أبناء الأغنياء والبرلمانيين وكبار المسئولين بالقطاع العام والخاص لأنهم يتوفرون على. إمكانيات مالية كافية لكراء غرف في أحياء توجد قرب الجامعات.

طرد بنت الرباح جاء بعدما هاجمت طالبة جامعية الوزير عبد العزيز الرباح عبر الفايسبوك متهمتا إياه بديموقراطية غير صحيحة، جاءت على مقاس العدالة والتنمية ، حيث واجهته بالسكن الجامعي الذي تتوفر عليه إبنته والذي هو  من أحقية الطالبات اللواتي لا يمتلكن فرص توفير السكن ، وأبناء الفقراء.

الوزير الرباح دافع عن نفسه في رد على حائطها قائلا:” تنشرين معلومات قبل التحقق منها، أنا أسكن في القنيطرة وابنتي لا تتوفر على منحة وتقتسم الغرفة داخل الحي الجامعي مع فتاتين وتوجد داخل الحي قبل الانتخابات “.
رد الوزير الرباح وعدره كما قالت الطالبة أقبح من الزلة ، فقد بين أنه ميسور الدخل ، وبرلماني قبل أن يصبح وزير ، يعني أنه له دخل محترم قادر به أن يوفر شقة أو غرفة لإبنته في مدينة الرباط، ولهذا على الطالبة إبنة الوزير أن لا تتزاحم مع من لا حول ولا قوة ولا قدرة له.

مشاركة