Ad Space
الرئيسية سوس بلوس TV إعلانات الدعارة على الأنترنت…كراء شقق وسيارات وأشياء أخرى

إعلانات الدعارة على الأنترنت…كراء شقق وسيارات وأشياء أخرى

كتبه كتب في 3 ديسمبر 2012 - 15:20

5000 درهم لليلة شاملة مقابل الفتاة والشقة والمشروبات الكحولية « إذا كنتم ترغبون في كراء شقة أو سيارة أو أشياء أخرى فطلبكم عندنا…» مثل هذه الإعلانات تنتشر بشكل كبير على الشبكة العنكبوتية، وتتضمن اسم المدينة ورقما هاتفيا للشخص الذي يمكن ربط الاتصال به، وهي تبدو عادية لكنها تخفي العديد من الأشياء الأخرى خاصة شبكات الدعارة التي توظف الأنترنت في جلب الزبناء.

السر في هذا الإعلان في كلمتي «أشياء أخرى» التي تعني، لمن يقرأ خلف السطور، أن هناك خدمات أخرى تقدم، ومن بينها توفير فتيات للباحثين عن اللذة، والراغبين في ممارسة الجنس.
العديد من شبكات «الدعارة الراقية» أصبحت تشتغل بهذه الطريقة، إذ لا يقتصر عملها على «البيع والشراء» في الفتيات، بل تغطي على ذلك بأنشطة أخرى من قبيل كراء الشقق والسيارات وفتح محلات متخصصة في التدليك أو «الماساج».
بعض الشبكات ما زالت تشتغل بعيدا عن أعين رجال الأمن في حين تفكك بين الفينة والأخرى بعض الشبكات مثلما حدث أخيرا، حينما فككت عناصر الأمن بالبيضاء شبكة متخصصة في الدعارة الراقية بعد مداهمة منزل ضبط به زعيم الشبكة وأربعة من زبنائه من بينهم شخص يحمل الجنسية البلجيكية.
تفكيك الشبكة جاء صدفة، إذ أن عناصر الأمن أوقفت فتاة قاصرا رفقة شخص في حالة سكر، وسلما إلى رجال الشرطة القضائية الذين فتحوا تحقيقا في الموضوع، تم التوصل من خلاله إلى مجموعة من المعلومات حول الشبكة، ليتمكن المحققون من استدراج الفتاة القاصر إلى البوح بما تعرفه عن الشبكة، إذ أكدت أنها تتعامل مع شخص يملك مجموعة من الشقق، وكلما التقت بزبون تتصل به وتخبره بمكان اللقاء من أجل تسلم مفاتيح الشقة وتسليمه المقابل المالي.

 التحقيق كشف أن زعيم الشبكة يمارس نشاطه منذ سنوات، وأنه طور ذلك عن طريق إنشاء موقع إلكتروني على الشبكة العنكبوتية، وضعت به إعلانات تخص كراء شقق وسيارات وخدمات أخرى…
الخدمة تبدأ بمجرد أن تطأ قدما الزبون أرض المطار، إذ يجد في استقباله سائقا ينقله إلى شقة مفروشة ومؤثثة بفتاة جميلة، وأحيانا فتاتين أو ثلاث حسب طلبه
أزيد من عشر شقق يخصصها زعيم العصابة إلى زبناء اللذة مقابل مبالغ مالية قد تصل إلى 5000 درهم، شاملة ل أجرة الفتاة وكراء الشقة وتوفير بعض المشروبات الكحولية أو المخدرات، إذا كان الزبون مدمنا عليها.
الأداء غالبا ما يكون مسبقا بالعملة الوطنية أو الصعبة، والفتاة  تتكلف بتحصيل المبلغ بمجرد وصول الزبون إليها، على أن تسلمها لزعيم العصابة الذي يقدم لها أجر الليلة المتفق عليه بينهما..
زبناء زعيم العصابة من مختلف الجنسيات، وتأكد هذا من خلال
جوازات السفر المحجوزة والتي تخص مواطنين خليجيين وآخرين يحملون جنسيات بعض دول الاتحاد الأوربي بمنزل المتهم الرئيسي، والتي أكد أنه يحتفظ بها ضمانة. وعدد الفتيات المشتغلات معه بالمئات، وتبين ذلك من خلال حجز الهاتف المحمول في ملكية المتهم الرئيسي سجل به ما يزيد عن 300 رقم هاتفي خاص بالفتيات اللواتي يجلبن زبناء له مقابل مبلغ مالي.
نموذج لطريقة اشتغال بعض شبكات الدعارة الراقية، يتم من خلال استغلال جميع الوسائل، بما فيها الأنترنت من أجل تسهيل التواصل والبقاء بعيدا عن أعين رجال الأمن، لأنه يغني عن تحديد مكان الاتصال كما يعفي من المغامرة بالبحث عن زبناء اللذة بالطرق التقليدية.

الصديق بوكزول

مشاركة