Ad Space
الرئيسية سياسة جماعة ياسين تواجه تيارا إصلاحيا من الداخل يطالب القيادة بالابتعاد عن السياسة ويهددها بفضح ملفات حساسة

جماعة ياسين تواجه تيارا إصلاحيا من الداخل يطالب القيادة بالابتعاد عن السياسة ويهددها بفضح ملفات حساسة

كتبه كتب في 1 ديسمبر 2012 - 12:51

بعد توالي الانسحابات وإعلان أكثر من عضو مغادرة الجماعة طالب تيار جديد من داخل جماعة العدل والإحسان بالمغرب يسمى “أشبال جماعة العدل والإحسان لنصرة الصحبة”، (دعا) قيادة الجماعة الإسلامية بالعودة إلى الميدان الدعوي والديني عن طريق الصحبة والإبتعاد عن كل ما له علاقة بالسياسة.

وأعلن هذا التيار في بلاغ له صدر بحر هذا الأسبوع، عن بداية مرحلة جديدة من الصراع مع قيادة الجماعة، داعيا إلى تحقيق التواصل المباشر مع أتباع الجماعة عن طريق عقد لقاءات للنقاشات تتمحور حول مبدأ الصحبة الذي يدعو إليه الزيعم الروحي للجماعة، عبد السلام ياسين.

وهدد بلاغ هذا التيار الجديد الذي خرج من رحم الجماعة المحظورة بالمغرب، بـ “نشر ملفات حساسة لفضح الحقائق ووضع حد للمشاكل التي تعيشها الجماعة”، مؤكدا على التعبئة الشاملة من أجل حشد الدعم والأنصار لهذا التيار من أجل القيام بوقفة احتجاجية أمام مقر الجماعة بالدار البيضاء.

سوس بلوس

مشاركة