Ad Space
الرئيسية عدالة جرافة تكشف عن هيكل عظمي بشارع الحسن الثاني بأكادير

جرافة تكشف عن هيكل عظمي بشارع الحسن الثاني بأكادير

كتبه كتب في 30 نوفمبر 2012 - 08:17

بينما الاشغال بشارع الحسن الثاني قائمة على قدم وساق، فجأة كشفت أنياب الجرافة خلال أمس الخميس عن بقايا هيكل عظمي يعود زمن إختفائه لما يزيد عن 20 سنة، المشرفون على ورش التهيئة بهذا الشارع الرئيسي بالمدينة، استدعوا الشرطة القضائية والشرطة العلمية، والوقاية المدنية، وقد بوشرت عملية جمع بقايا هذا الكائن البشري من أجل إحالتها على المختبر العلمي لمعرفة تفاصيل إضافية عن هذا القتيل، ومعرفة جنسه، وعمره، واسباب وفاته، مع تحديد تاريخ الوفاة. وتبين من خلال المعطيات الأولية التي حصل علها موقع سوس بلوس من مصادر أمنية  أن الضحية طمر وسط كيس بين الرمال قبل أن يخفى بالتراب، وتم تعبيد المكان فيما بعد فاصبح الهيكل العظمي ممرا وجزء من الماضي، غفير أن اشغال الصيانة ستعجل بفتح تحقيق حول ظروف وفاته بعد تحديد هويته.

سعيد باها / سوس بلوس

مشاركة