اليوم الأحد 23 يوليو 2017 - 1:20 مساءً
أخر تحديث : الإثنين 2 سبتمبر 2013 - 2:01 مساءً

حجب صفحة “سكوب مراكش”بعد نشره صور مراكشيات عاريات ومحاولة انتحار فاشلة لأم اكتشفت ابنتها عارية على الصفحة

حجب صفحة “سكوب مراكش”بعد نشره صور مراكشيات عاريات ومحاولة انتحار فاشلة لأم اكتشفت ابنتها عارية على الصفحة
بتاريخ 30 نوفمبر, 2012

تمكنت الفرقة الخاصة لمكافحة جرائم الإنترنيت التابعة لمصالح الإدارة العامة للأمن الوطني بالراباط، يوم أول أمس من حذف صفحة “سكوب مراكش” على الفيسبوك، والتي أثارت ردود فعل غاضبة من قبل عدد كبير من زوارها، خاصة الأسر  المراكشية التي اطلعت على صور بناتها عاريات على الصفحة المذكورة.

 ولعل أكبر رد فعل تم تسجيلها بالمدينة الحمراء على الصفحة المذكورة، هو محاولة انتحار والدة احدى التلميذات التي ظهرت  عارية في أوضاع مختلفة ومخلة، وهو الأمر الذي جعل والدتها تصاب بهستيريا، حيث حاولت القفز من الطابق الرابع للعمارة التي تقطن بها، قبل أن تمنعها نسوة كن برفقتها.

 وحسب مصادر مطلعة، فإن الشرطة القضائية بمراكش، وبتنسيق مع المصالح الأمنية المركزية، تتعقب آثار صاحبة نشر عشرات الصور الخليعة، لفتيات معظمهن تلميذات قاصرات، على صفحة  في الفايسبوك تحت عنوان “سكوب مراكش”، وهي الصفحة التي لاقت خلال الأسبوعين الماضيين إقبالا منقطع النظير.

 وإلى ذلك، فإن شاب مراكشي، تمكن من التواصل مع احدى الفتيات عبر “الفيس” وتحدثا معا عن صفحة “سكوب مراكش”، واستدرجها إلى أن أخبرها بأنه يتوفر على صور مماثلة وعلى فيديوهات صادمة لتلميذات عاريات، وطلبت منه إمدادها بالصور والفيديوهات، وأمدته برقم هاتفها النقال، حيث تكلم معها طويلا عن الصور المذكورة، وضربت له موعدا في مكان معلوم بالمدينة، غير أنها لم تحضر الموعد ليكتشف أنها أغلقت هاتفها، غير أن مصالح الأمن بالمدينة تواصل تعقب رقم الهاتف المذكور.

تفاصيل أخرى في عدد الغد من  يومية “الأخبار”.

سوس بلوس