ارتفاع أسعار زيت المائدة في ظل أزمة كورونا

مغاربة يدعون لمقاطعة الشركات المصنعة

يوسف حمورو
sliderأخبار المجتمعالرئيسية
22 فبراير 2021
ارتفاع أسعار زيت المائدة في ظل أزمة كورونا
ي.ح

ارتفعت خلال هذه الأيام أسعار الزيوت النباتية، حيث شهدت أسعارها قبل أيام ارتفاعا يصل إلى درهمين في اللتر الواحد، و10 دراهم في 5 لترات، وذلك في مختلف الأسواق الوطنية.

الزيادة في أثمنة هذه المادة الحيوية التي يستهلكها المغاربة بكثرة أججت الغضب وسط المواطنين الذين اتهموا الشركات و الدولة باستنزاف جيوبهم وعدم مراعات الوضعية الاجتماعية والاقتصادية لعدد من الأسر التي غيرت تداعيات الأزمة مستوى معيشتها.

ومن جهة أخرى، سجل بعض المغاربة امتعاضهم من هذه الزيادة المفاجئة وعودة بعض الشركات لنهج سياسة ” وضع المغاربة أمام الأمر الواقع ” علما أن الحالة المالية لكثير من المغاربة متخلخلة وغير مستقرة .

وأشار البعض الآخر عبر منصات التواصل الاجتماعي، أنه من المتوقع أن تحدث هذه الزيادة ارتفاعا في بعض المنتوجات التي تعرض للبيع رغبة من أصحابها لمواجهة ارتفاع كلفة الإنتاج، المرتبطة برفع سعر زيت المائدة

ودعا عدد من النشطاء عبر منصات التواصل الاجتماعي، إلى مقاطعة الشركات المصنعة للزيوت النباتية تعبيرا عن رفضهم لهذه الزيادة التي تستنزف جيوب المغاربة، وفق تعبيرهم.

من جهتها، أكدت شركات عاملة في إنتاج الزيوت بالمغرب أن هذه الزيادة راجعة بالأساس إلى ارتفاع أسعار النباتات الزيتية في الأسواق العالمية، خاصة وأن الإنتاج الوطني لا يلبي الطلب، وبالتالي يتم اللجوء إلى الاستيراد، نافية حصول أي ارتفاع في هامش الربح.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.