السلطات الإقليمية بأيت ملول تواكب تنزيل اتفاقية الشراكة في إطار سياسة المدينة من أجل تأهيل أحياء الجماعة

سوس بلوس
sliderأخبار المجتمعالرئيسية
13 يناير 2021
السلطات الإقليمية بأيت ملول تواكب تنزيل اتفاقية الشراكة في إطار سياسة المدينة من أجل تأهيل أحياء الجماعة

عرفت عمالة إنزكان أيت ملول أمس الثلاثاء 12 يناير 2021،  تنظيم الاجتماع العاشر للجنة الإقليمية لتتبع اتفاقية الشراكة في إطار سياسة المدينة من أجل تأهيل أحياء جماعة أيت ملول.

وتميز الاجتماع بحضور كل من السيد باشا مدينة أيت ملول والسيدة المديرة الجهوية لوزارة التعمير والإسكان وسياسة المدينة والسيد رئيس قسم التجهيز بالعمالة والسيد المدير الاقليمي لمؤسسة العمران إنزكان والسيد رئيس الجماعة الترابية لأيت ملول بالنيابة والسيد المدير والرئيس العام لمقاولة SSMT.

وخصصت الفترة الأولى لدراسة تقدم مشروع إعادة هيكلة المحور الرئيسي لحي آزرو في إطار الاتفاقية السالفة الذكر، والإحاطة بالآثار المرحلية الأخيرة على سير الأشغال وانسيابية السير على هذا المحور الرئيسي .

وتناول الحضور ثلاث محاور كأرضية للنقاش همت الجانب المالي للمشروع وتقدم الأشغال واحترام الآجال، حيث تم التأكيد على استيفاء جميع المتدخلين لالتزاماتهم المالية وفق الأشطر المعلن عنها، بحيث أن الجماعة قامت بتحويل حصتها يوم 8 يناير 2021 في انتظار أن تقوم الجماعة بالإجراءات اللازمة للحصول على دعم المديرية العامة للجماعات المحلية بدعم من السلطة الإقليمية في إطار مواكبة الجماعة لإنجاز المشروع طبقا لالتزاماتها، كما تم التطرق لتقدم الأشغال حيث أكدت الشركة النائلة لصفقة المشروع تحقيق نسبة تقدم بـ 70% من الشطر الأول للأشغال الممتد بين مدارة تمرسيط والمدارة الجديدة التي تم إنشاؤها بمحاذاة الجامعة، حيث بلغت مرحلة وضع الطبقة الأخيرة (E.B)، غير أن التساقطات المطرية المهمة التي عرفتها المنطقة مؤخرا وارتفاع نسبة حركية السير في هذا المقطع الحيوي أدى لتضرر جزئي للأشغال المنجزة والتي أكدت الشركة النائلة لصفقة المشروع أنها تلتزم بإصلاح تلك الطبقات المتضررة واستئناف الأشغال في حينه فور توقف الأمطار ونقص رطوبة التربة.

كما تمت برمجة أشغال الإنارة العمومية الكاملة للمشروع بعد تأشيرة السلطة الإقليمية على الميزانية.

ومن المنتظر أن تعلن الجماعة عن الصفقة المتعلقة بها بحر الأسبوع المقبل، مع العلم أن هناك أشغالا موازية لمجموعة من المصالح في إطار رؤية شمولية تشمل تمرير مختلف شبكات الاتصالات وكذا تعلية فوهات تصريف المياه الشتوية لتتناسب ومستوى ارتفاع الشارع موضوع الأشغال.

وتجدر الإشارة إلى أن اتفاقية الشراكة تدخل في إطار سياسة المدينة من أجل تأهيل جماعة أيت ملول موضوع شراكة بين مجموعة من المتدخلين من وزارة الداخلية (المديرية العامة للجماعات المحلية) ثم وزارة التعمير والإسكان وسياسة المدينة ووزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ومجلس جهة سوس ماسة ومجلس عمالة إنزكان أيت ملول وشركة العمران أكادير وجماعة إنزكان وجماعة أيت ملول بغلاف مالي يناهز 20.15 مليون درهم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.