العدل والإحسان في “مسيرة وداع 20 فبراير” بأيت ملول

سوس بلوس
الرئيسيةمنوعات
19 ديسمبر 2011
العدل والإحسان في “مسيرة وداع 20 فبراير” بأيت ملول

بحضور رجال ونساء العدل والإحسان ربما لآخر مرة دون أن يعلموا بذلك، وبحضور وازن للمعطلين نظمت حركة 20 فبراير بايت ملول مسيرة احتجاجية للتنديد بالأوضاع القائمة، وقد حضرها ممثلو الأحياء الشعبية التي تعاني الهشاشة حيث نقلوا مطالبهم على شكل لافتات وترجموها إلى شعارات مثل مطالب حي مولاي عمر بايت ملول. المحتجون أكدوا أن حركة 20 فبراير ستبقى وفية لمسارها الذي سطرته وأنها ماضية في طريق تحقيق المكاسب معتبرة أن بناء الفكر الديمقراطي الحداثي يأتي من القاعدة ولابد من توفير الضمانات الكافية لإجراء انتخابات نزيهة وإعادة النظر في توزيع السلط والترواث، والعمل على تحقيق المطالب الشعبية والاهتمام أكثر بكرامة المواطن، من خلال توفير سكن والتعليم الإيجابي والصحة اللائقة بمواطن القرن الواحد والعشرين، وتوفير الشغل لكل الطاقات في إشارة إلى حاملي الشواهد المعطلين الذين حضروا بكثافة لمؤازرة الحركة في مسيرتها. الحركة انتقدت في مسيرة أمس تعيين فؤاد عالي الهمة مستشارا معتبرة الخطوة استفزازا للحركة.

سوس بلوس

عذراً التعليقات مغلقة