كسور وجروح في تدخل ليلي لفك اعتصام المعطلين بعمالة إنزكان

سوس بلوس
2011-12-19T16:38:59+00:00
2011-12-20T10:47:22+00:00
الرئيسيةمنوعات
19 ديسمبر 2011
كسور وجروح في تدخل ليلي لفك اعتصام المعطلين بعمالة إنزكان

تدخلت القوات العمومية في حوالي الواحدة من ليلة أمس لإخلاء مقر عمالة  عمالة إنزكان ايت ملول من المعتصمين المعطلين، وأكد بيان لهم أنهم   في الوقت الذي كانوا فيه  ينتظرون فتح حوار جدي و مسؤول من طرف عمالة إنزكان ايت ملول، فوجؤوا في اليوم الخامس من الاعتصام أمام العمالة على الساعة الواحدة ليلا ب”هجوم وحشي شرس بدون سابق إنذار، نفذه أزيد من 700 فرد من قوات القمع بمختلف تلاوينها السرية و العلنية بالإضافة إلى الاستعانة بالبلطجة لفض الاعتصام” حسب تعبير البيان .

وأكد المعطلون في بيانهم أن التدخل خلف 30 جريحا ومعطوبا في صفوف المعطلين و المعطلات متفاوتة الخطورة، و كان أخطرها إصابة احد أعضاء المكتب بكسر مزدوج على مستوى اليد بالإضافة إلى السب و القذف وكذلك الكلمات العنصرية تجاه الأمازيغ :  ’’ الكرابز،غادي نربيــوا ييماكم الشـلـوح’’ وفق وصف ذات البيان. كما ذكر المعطلون “مصادرة جميع أمتعة المعطلين و المعطلات” .

وأعلن المعطلون عقب التدخل عن  تشبثهم ب”إطارهم العتيد للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب”  و” إدانتهم لهذا الهجوم وعزمهم متابعة هذه الأجهزة المتدخلة قضائيا”.

وكان المعطلون  حملوا مند خمسة ايام الأغطية قصد الاعتصام أمام العمالة على غاية تنفيذ الوعود بإدماج، كافة المعطلين، ودفع العمالة للوفاء بوعد إدماج 26 معطلا في سلط الوظيفة العمومية ببلديات إنزكان، ايت ملول والدشيرة.

متابعة سوس بلوس

 

 

عذراً التعليقات مغلقة