بالفيديو: غازي…. ها علاش وزير التجهيز تحامل على إقليم تيزنيت ولم ينجز طرقه

17 يوليو 2020
بالفيديو: غازي…. ها علاش وزير التجهيز تحامل على إقليم تيزنيت ولم ينجز طرقه

في هذا الفيديو يفتح عبد الله غازي رئيس المجلس الإقليمي النار على وزير النقل والتجهيز ووصفه بالمتحامل على المجلس الإقليمي عندما يتهمه بالتسبب في عدم  إنجاز اتفاقية البنية الطرقية التي تضم 24 طريقا جهوية وإقليمية بدعوى أنه لم يسدد حصته المالية.

غازي في هذا الفيديو كشف عن الوثيقة التي تكشف أن المجلس الإقليمي كان وفيا بتسديد حصته المالية إلى وزارة التجهيز سنة 2017 لإنجاز شطرين على مستوى الطريق الجهوية 104 .

جديد الندوة كما كشف عيد الله غازي أن وزارة التجهيز حدفت شطرا من الطريق الجهوية بشكل مفاجئ وعوضته بطريقا ثانوية غير مصنفة وغير ذات أولوية لاسباب غامضة،

والغموض الذي لم يتحدث عنه غازي بشكل مباشر أن إضافة الطريق تحكمت فيه دواعي سياسية تخدم أجندة أعضاء من البيجديدي لهم رغبة في إنجاز الطريق الثانوي ” إيغبولا بونعمان” ومن أجل تذلك تمت إضافة مليوني درهم  خاصة بالمجلس الإقليم فائضة عن الدفعة  الدفعة الأولي وطلب من المجلس فضلا عن ذلك بأن يضيف مائة مليون سنتيم، فعوض برمجة الفائض عن الشطر الأول الى حصة 2018، أزيح الشطر الثاني من الطريق الجهوية 104 وأقحمت الطريق الثانوية ايغبولا بونعمان غضبا. فتم إنجاز ما لم يكن مبرمجا وتعطلت كل طرق الإقليم المبرمجة بإعلان وزارة التجهيز عن إلغاء الاتفاقية.

وفي نفس الفيديو يكشف غازي عن النقطة المدرجة ضمن الدورة العادية الخاصة بتفويت المخيم الدول حيث بسط جوانب من الحملة التي شنت ضده وضد المجلس، وعن المشاريع الحقيقية ذات البعد الاجتماعي التي انخرط فيها المجلس، وعن الشفافية الحقيقية المتجلية في بيع ما تبقى من شقق أكلو عن طريق السمسرة العلنية وليس التفويتات التي شملت خمسمائة شقة سنة 2008.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.