أخنوش: المساحة المحروثة ترتفع إلى مليون هكتار

سوس بلوس
إقتصادالرئيسية
31 أكتوبر 2012
أخنوش: المساحة المحروثة ترتفع إلى مليون هكتار

الموسم الفلاحي الجديد ينطلق في ظروف مناخية مواتية. عندما قالها عزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري أول أمس الإثنين، استحضر جملة من المعطيات العاكسة لواقع تحسن هذه الظروف، من ضمنها ارتفاع المساحة المحروثة عند متم النصف الأول من شهر أكتوبر، إلى حدود مليون هكتار وتجاوز المعدل الوطني للتساقطات المطرية المسجل إلى حدود اليوم، لسقف 71 ملم، أي بزيادة تقارب 50 في المئة مقارنة بالفترة ذاتها من السنة الفارطة.

وهو يجيب في البرلمان على أسئلة حول “الإستعداد للموسم الفلاحي الجديد”، أوضح أخنوش أن الفائض المسجل من هذه التساقطات هم عدة جهات باستثناء مناطق الريف وسايس والأطلس المتوسط الشاوية ودكالة، وأكد على أن انعكاساتها على الغطاء النباتي ستكون إيجابية، وأن ذلك سيساهم في تسريع وتيرة الحرث وبيع البذور والأسمدة وتحسين مخزون السدود والفرشة المائية وتحسين حجم الفواكه.

وبفضل جهود الدولة والتساقطات المطرية المهمة التي عرفتها منطقة الواحات، وعدم وجود فترة للتناوب الإنتاجي هذه السنة، يرتقب أن يتجاوز حجم الإنتاج الوطني من التمور 110 ألف طن، يؤكد وزير الفلاحة والصيد البحري

في المقابل، سيعرف إنتاج الحوامض انخفاضا قدره 25 في المائة ليبلغ 1,5 مليون طن، كما سيتراجع إنتاج الزيتون بنسبة 11 في المائة، ليتقلص إلى حدود 1,1 مليون طن، فيما سيبقى إنتاج الطماطم في نفس مستوى إنتاج الموسم الفارط، أي 850 ألف طن.

كما تراجع إنتاج الحوامض بسبب الظروف المناخية التي عرفتها منطقة حوض المتوسط برمتها والمتمثلة في قلة التساقطات وموجة البرد خلال الفترة ما بين دجنبر ومارس وارتفاع ملحوظ لدرجات الحرارة وهبوب رياح الشركي٬ على غرار باقي البلدان المنتجة للحوامض .

وبخصوص الزراعات السكرية قال السيد أخنوش إنه تم إعداد عقد برنامج جديد بأهداف تتوخى تحقيق نسبة إنتاج تصل إلى 56 في المائة في أفق 2020 عوض 35 في المائة حاليا، مشيرا إلى أن الهدف منه أساسا هو تشجيع الإنتاج الوطني وإعادة الاعتبار لهذه الزراعات المهمة في المغرب.

وفي ما يتعلق بتهديد الجراد الصحراوي دكر وزير الفلاحة والصيد البحري، أن الوضعية الحالية هادئة بمجمل التراب الوطني، وأيضا في كل من موريتانيا والجزائر، مشيرا إلى أنه قد تم تسجيل تواجد للجراد بكل من تشاد ومالي والنيجر نظرا للظروف المناخية الملائمة لتكاثره، وخلص إلى أنه تم اتخاذ جميع التدابير لمحاربة الجراد بكل فعالية وتعبئة الإمكانيات الضرورية من خلال رصد 4 ملايين لتر من المبيدات وسيارات رباعية الدفع ومروحية ووسائل الاتصال، كما تمت تعبئة الموارد البشرية اللازمة وتفعيل التنسيق مع مختلف الفعاليات.

سوس بلوس / الأحداث المغربية

عذراً التعليقات مغلقة