الزعيم الإيراني علي خامنئي يرفض أي محادثات مع واشنطن

سوس بلوس3 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين
الزعيم الإيراني علي خامنئي يرفض أي محادثات مع واشنطن
رابط مختصر

قال الزعيم الإيراني الأعلى آية الله علي خامنئي يوم الأحد إن بلاده ستواصل رفضها إجراء محادثات مع الولايات المتحدة ووصف البلدين بأنهما عدوان لدودان وذلك قبل يوم من الذكرى الأربعين لحصار السفارة الأمريكية في طهران.

ونقل التلفزيون الرسمي الإيراني عن خامنئي قوله ”أحد سبل الحد من التدخل السياسي لأمريكا هو رفض إجراء أي محادثات معها. هذا يعني أن إيران لن ترضخ لضغوط أمريكا… من يعتقدون أن المفاوضات مع العدو ستحل مشكلاتنا مخطئون مئة بالمئة“.

ووصلت العلاقات بين البلدين إلى طريق مسدود على مدى العام المنصرم بعد أن انسحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الاتفاق النووي الإيراني.

وعاودت واشنطن فرض العقوبات على طهران بهدف وقف صادرات النفط الإيراني وقالت إنها تسعى لإجبار طهران على التفاوض على اتفاق أوسع نطاقا.

وحظر خامنئي على المسؤولين الإيرانيين عقد أي محادثات مع واشنطن إلا إذا عادت للاتفاق النووي ورفعت جميع العقوبات.

وتحيي إيران ذكرى حصار السفارة الأمريكية في طهران الذي وقع بعد فترة وجيزة من الثورة الإسلامية في 1979 بمظاهرات عادة ما تردد الحشود فيها ”الموت لأمريكا“.

سوس بلوس : وكالات

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.