تارودانت: إعادة تمثيل جرائم سرقة ومحاولة سرقة بعض المحلات التجارية

سوس بلوس
أخبار المجتمعالرئيسيةعدالة
15 أكتوبر 2012
تارودانت: إعادة تمثيل جرائم سرقة ومحاولة سرقة بعض المحلات التجارية

كانت حشود غفيرة من سكان مدينة تارودانت، أغلبهم من تلاميذ المؤسسات التعليمية بمختلف أعمارهم، في حدود الساعة الثانية عشرة وعشر دقائق من صباح يوم الثلاثاء المنصرم، مع إعادة تمثيل جرائم السرقة التي شهدتها المدينة في وقت متأخر من ليلة السبت/الأحد الماضيين، بكل من حي أقنيس، الحي الحسني، تافلاكت،  درب الشريف، طريق فرق الأحباب ودرب الجديد، حيث بلغ عدد المحلات التجارية من بينها صيدلية ومخدع هاتفي إلى ست محلات، تعرضت معظمها لسرقة محتوياتها في حين تم تسجيل محاولة السرقة في حق المحلات الأخرى، وعلى إثر الحادث الذي فاجأ ضحايا العملية الإجرامية صباح يوم الأحد المنصرم، تجندت فرق تابعة للأمن الإقليمي بتارودانت، حيث تمكنت هذه الأخيرة في ظرف وجيز من تحديد هوية الأظناء من ذوي السوابق القضائية في شخص شقيقين أحدهما حديث العهد بمغادرته للسجن، وزميل لهم، الشيء الذي دفع بالعناصر الأمنية إلى تعقب خطوات الفاعلين وفي ظرف وجيز تم إيقافهم، مع إحالتهم على المصلحة الأمنية وفتح تحقيق معهم في المنسوب إليهم، وأثناء الاستماع إليهم وحسب مصادر أمنية، اعترف المتهمون بما اقترفت يداهم من أفعال إجرامية ذهب ضحيتها بسطاء، أما دوافع السرقات التي قاموا بها، فتعود حسب تصريحات الأظناء إلى البحث عن موارد مالية من أجل شراء المخدرات وعلب الدخان، واسترسالا في البحث مع الأظناء واحدا تلو الآخر، اعترف المتهمون كونهم كانوا في مناسبات سابقة وراء عمليات سرقات أخرى وبنفس الطرق المعتمدة في العمليات الأخيرة، لتنضاف العمليات المصرح بها إلى سجل الموقوفين، وبذلك وصل عدد المحلات التي تم استهدافها إلى تسع محلات، وبعد الانتهاء من الإجراءات القانونية والمسطرية، تمت إحالة المتهمين الثلاثة في حالة اعتقال على أنظار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بأكادير صباح يوم الأربعاء بتهمة تكوين عصابة إجرامية مختصة في السرقة الموصوفة مع التعدد والمقرونة بظروف الليل.

الأحداث المغربية

عذراً التعليقات مغلقة