أخيرا: صحافة بدون صور جنسية في بريطانيا

آخر تحديث : الجمعة 19 أبريل 2019 - 7:37 مساءً

أخيرا أصبح بإمكان المواطنين البريطانيين مطالعة الجرائد، دون ظهور الصور العارية أو عارية الصدر، على الرغم من مطالبتهم للجرائد بذلك منذ مدة بعيدة.

هذا، وتعود مطالب القراء هاته الى سنة 2015، حينما قاطع آلاف الطلاب والطالبات في ثلاثين جامعة بريطانية جريدة “ذا صن”، ثم أرسلوا طلبا موقعا من ربع مليون قارئي، يطالبون رئاسة تحرير الصحيفة برفع الصور العارية ومنع نشرها.

وانتشرت هذه الحملة تحت شعار “أوقفوا الصفحة الثالثة”، لأنها تقدم صورة مهينة للمرأة بعرضها كسلعة رخيصة، حيث كانت تلك الصفحة مخصصة لنشر الصور العارية للفتيات والسيدات.

وعلى الرغم من استجابة إدارة الصحيفة ومنعها عرض صور الفتيات العاريات، إلا أن صحيفة “ديلي ستار” رفضت الاستجابة لهذه المطالب، وقررت الاحتفاظ بالصفحة الثالثة بدعوى أنها ترسم البسمة على وجوه القراء.

واليوم، وبعد ثلاث سنوات، وتحديدا في أبريل الحالي (2019)، وفي حوار لصحيفة الجارديان، أكد ناشر الديلي “جوناثان كلارك” أن صحيفة “ديلي ستار” سوف تستمر في نشر صور الجميلات لكنهن لن يكن عرايا من الآن فصاعدا.

2019-04-19 2019-04-19
سوس بلوس