احتجاج ساكنة القليعة ضد التهميش والاقصاء الذي تعيشه المنطقة

آخر تحديث : الأحد 24 مارس 2019 - 8:26 مساءً

نظمت التنسيقية المحلية ضد التهميش بالقليعة انزكان ايت ملول، اليوم الأحد 24 مارس 2019، وقفة احتجاجية أمام قيادة الدائرة الاولى بمشاركة مجموعة من الاطارات النقابية والحقوقية والمدنية، تنديدا بالتهميش والإقصاء الذي تعيشه القليعة منذ سنوات، دون أن تتحرك التنمية لوضع حد للوضع الاجتماعي المتردي لهذه المنطقة الهامشية.

ورفع السكان المحتجون شعارات تستنكر تفشي الفساد والضعف المهول للخدمات العمومية كانعدام قنوات الصرف الصحي والمستشفيات، إضافة الى غياب المرافق الترفيهية والثقافية بالمنطقة، محملين في شعاراتهم المسؤولين والمنتخبين مسؤولية الواقع المعيشي المتدهور الذي تعانيه الساكنة.

هذا، ووجه ناشطوا التنسيقية رسالة إلى جميع المسؤولين والهيئات التدبيرية، بضرورة تحمل مسؤولية ما ستؤول إليه الأوضاع مستقبلا، مؤكدين في الوقت ذاته تشبثهم بممارسة حقهم في الاحتجاج السلمي إلى أن ينال أبناء القليعة حقهم في العيش الكريم.

2019-03-24
سوس بلوس