اكادير بالفيديو: الهلالي يرفع رفقة الوكالة الوطنية للموانئ افوس غوفوس اتنقي المرسى

2019-03-24T12:59:42+00:00
2019-03-24T13:00:31+00:00
الرئيسيةسوس بلوس TV
سوس بلوس24 مارس 2019آخر تحديث : منذ 5 أشهر
اكادير بالفيديو: الهلالي يرفع رفقة الوكالة الوطنية للموانئ افوس غوفوس اتنقي المرسى
رابط مختصر

قال جواد الهلالي بأن الوضعية التي آلت إليها بعض الفضاءات بالمركب المينائي تضرب بعرض الحائط المجهودات الجبارة التي تبدلها مختلف المصالح المينائية، داعيا إلى مضاعفة الجهود  لتحسيس مستعملي ومرتادي الميناء بخطورة الوضع وضرورة “احترام المحيط الذي نشتغل به جميعا”، على اعتبار أن مناولة منتوجات البحر والمحافظة على جودتها يتطلب شروطا عالية من النظافة والتي الممارسات الجيدة.

jawadh1 - جريدة سوس بلوس الإخبارية

وأضاف رئيس غرفة الصيد البحري بأكادير بأنّ اللقاء المنعقد خلال هذا الاسبوع فرصة سانحة للتذكير بالمسؤولية المشتركة في المحافظة على البيئة، والتي تستوجب العمل المشترك والمتواصل، كل من موقعه الخاص، في حماية البيئة ونظافة المركب المينائي بأكادير  لجعله ميناء يحتدى به بيئيا على الصعيد الوطني.

وكشف الهلالي عن برنامج غرفة الصيد البحري الأطلسية الوسطى، من خلال مخطط عملها برسم سنة 2019، والذي حدد مجموعة من النقط كأولويات عمل عبر وضع برامج شراكة مع المعنيين من أجل نظافة دائمة داخل أحواض المركب المينائي ونقط تفريغ الصيد التقليدي، وتحسين منظومة جمع مخلفات المحروقات والنقابات البلاستيكية وغيرها، إلى جانب تحسيس البحارة بأهمية انخراطهم في المحافظة على البيئة بالميناء ونقط التفريغ، فضلا عن مطالبة وكالة الموانئ بالرفع من وثيرة إزالة الأزبال وفرض تدابير لمنع وضع مخلفات المصانع بالقمامة والقضاء على الروائح الكريهة.

هذا ونوه الهلالي بكافة المصالح الإدارية والسلطات، على رأسها والي جهة سوس ماسة، لجهودهم الكبيرة في الرقي بقطاع الصيد البحري بالمركب المينائي بأكادير ونقط تفريغ الصيد التقليد، متمنيا للجميع التوفيق في مهامه.

jawad h - جريدة سوس بلوس الإخبارية

العروض التي قدمت خلال هذا اللقاء همت مهام واختصاصات الوكالة الوطنية للموانئ في مجال المحافظة على البيئة بالمركب المينائي، وعرض مندوبية الصيد البحري حول تأثير نفايات مراكب الصيد على البيئة البحرية، وعرض المكتب الوطني للصيد البحري حول دوره في المحافظة على البيئة داخل الميناء، وعرض المعهد العالي للصيد البحري ومركز التأهيل المهني البحري حول مساهمة التكوين البحري على الحفاظ على البيئة البحرية، وعرض جمعية ” أكادير أليوبول ” حال مسؤولية الجميع في المحافظة على البيئة، رغبة الجميع في المساهمة في النهوض بالمجال البيئي بالمركب المينائي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.