الكتاب العموميون بإنزكان يتهمون المحافظ بالتعسف ومنع المواطنين من الحصول على المعلومة

سوس بلوس
أخبار المجتمعالرئيسية
27 سبتمبر 2012
الكتاب العموميون بإنزكان يتهمون المحافظ بالتعسف ومنع المواطنين من الحصول على المعلومة

توجه المكتب الإقليمي للهيئة الوطنية للكتاب العموميين محرري العقود الثابتة التاريخ بإقليم إنزكان أيت ملول، بتظلم موجه إلى كل من المدير العام للوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية بالرباط ووالي جهة سو ماسة درعة وعامل عمالة إنزكان أيت ملول….

 ويدور فحوى التظلم حول التعسفات التي يقوم بها المحافظ تجاه المواطنين والكتاب العموميين الذين يكلفهم زبناؤهم بالإجراءات المتعلقة بالمحافظة العقارية، ويشتكون من كون  المحافظ المذكور يمنع المواطنين من أبسط حقوقهم وهو الولوج إلى الإدارة وكذا منعم من حق الحصول على المعلومة.

ومما زاد الطين بلة يؤكد كتاب عموميون “المعاملة السيئة التي يعامل بها المحافظ زملاءهم، حيث ينعتهم بنعوت تمس بكرامتهم وتطيح من قدرهم، كما أنه يتهمهم باتهامات باطلة وينشر عنهم أكاذيب للطعن في مصداقيتهم لدى الرأي العام والخاص”.

ويؤكد أحد الكتاب العموميين بإنزكان أيت ملول أنهم ضاقوا درعا ب”التصرفات اللامسؤولة والطائشة للمحافظ،” لذا فإنهم قرروا التوجه إلى الجهات المختصة والمسؤولة بتظلم مشفوع بالتماس للتدخل العاجل للحد من ” التجاوزات التي يقوم بها المحافظ،” وكذا لتمكين الكتاب العموميين وكذا كافة المواطنين من حقهم في الوصول إلى المعلومة والمكفول دستوريا وبالتالي القيام السليم بالإجراءات الادارية بهذه الادارة العمومية في جو من المساواة والتعامل الانساني مع المواطنين المغاربة، وإنقادهم مما اعتبره كتاب عموميون ” التعسف والشطط والزبونية والانتقائية والمزاجية والحكرة التي تميز هذه الادارة دون مثيلاتها بالاقليم”.

عذراً التعليقات مغلقة