“أستاذ تارودانت” يتخلف عن جلسة قاضي التحقيق

سوس بلوس
أخبار المجتمعالرئيسيةعدالة
22 سبتمبر 2012
“أستاذ تارودانت” يتخلف عن جلسة قاضي التحقيق

مرة أخرى تعذر على قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف‪ ‬بأكادير صباح يوم الأربعاء المنصرم، البت في ملف ما أصبح يعرف بـ” أستاذ تارودانت”، وذلك بسبب غياب المشتكي عن جلسة التحقيق، رغم سابق إعلان، مكتفيا بالإدلاء بشهادة طبية مدة العجز فيها ثلاثة أيام، تثبت إصابة المعني بالأمر بوعكة صحية على مستوى “المرارة “، تعرض لها فور مغادرته لنفس المحكمة صباح يوم الإثنين الفارط، على إثر مثوله أمام هيأة الغرفة الجنحية الاستئنافية في قضية أخرى يتابع فيها بتهمة النصب والمبلغ ستة وتسعون مليون سنتيم.

وقد قرر قاضي التحقيق إعفاء الشهود من الحضور خلال الجلسة المقبلة، مما يعني معه وحسب مصدر مطلع، أن القضية قد دخلت مرحلة العد العكسي، وذلك من خلال تصريحات الشهود، الذين أكدوا لها براءة المتهمين من تهمة الاختطاف والاحتجاز، حيث سبق للقاضي المكلف بالملف أن استمع إلى باقي الشهود في جلسات سابقة يوم عاشر أبريل الفائت، ثم الأسبوع الأول من شهر يوليوز من هذه السنة، وكان آنذاك عددهم إحدى عشر شاهدا، من بينهم طفل قاصر من مواليد سنة 1995 من أبناء حارس الضيعة، ثم خادمة أسرة الأستاذ من مواليد سنة 1975 بـ”طاطا”، ثم الخادمة التي كانت تشتغل بالبيت الأسري للأستاذ، حيث جاءت التصريحات لتنفي ما تم تداوله حول قضية الاحتجاز، مصرحة أنها ظلت تخدم الأستاذ داخل منزله وبغرفته، وذلك خلال الفترة التي ادعى فيها الأستاذ كونه كان محتجزا، وهي نفس التصريحات التي أدلى بها خال المشتكي، الذي أكد في تصريحاته أنه سبق له وأن التقى في مناسبات عدة مع الأستاذ، في الفترة التي يدعي فيها هذا الأخير أنه كان محتجزا.

الأحداث المغربية

عذراً التعليقات مغلقة