حقيقة ادعاءات فرنسية ضبطت مع متزوج بشقة بمراكش – جريدة سوس بلوس الإخبارية
Advert Test

حقيقة ادعاءات فرنسية ضبطت مع متزوج بشقة بمراكش

آخر تحديث : الإثنين 23 يوليو 2018 - 4:09 مساءً

تعقيبا على الادعاءات والمزاعم المنسوبة لفرنسية في تصريحات نشرتها جريدة فرنسية، وتناقلتها منابر إعلامية وطنية، أوضحت امديرية العامة للأمن الوطني أن الأجنبية تم توقيفها صباح يوم 14 يوليوز الجاري، داخل شقة سكنية بمدينة مراكش، بناءً على شكاية بالخيانة الزوجية تقدمت بها سيدة في مواجهة زوجها ومرافقته، حيث تم ضبطهما وإيداعهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي أشرفت عليه النيابة العامة المختصة؛ وأكد بلاغ للمديرية أن التوقيف تم داخل الساعات القانونية في الشقة محل ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، بعد استنفاذ جميع الإجراءات والتدابير القانونية، بما فيها إشعار السلطات القضائية المختصة، وإطلاع الموقوفين معا على الحقوق المكفولة لهما قانونا، فضلا عن إشعار التمثيلية القنصلية للدولة التي تحمل المعنية بالأمر جنسيتها، وكذا تمكينها من إجراء مكالمة هاتفية مع أحد أفراد عائلتها.

وخلافا للتصريحات المنشورة، يضيف البلاغ، التي انطوت على مزاعم وادعاءات غير صحيحة، فقد قضت الفرنسية ورفيقها معا 24 ساعة تحت تدبير الحراسة النظرية، وتم إطلاع المعنية بالأمر على حقها في الاستعانة بمترجم، غير أنه رفضت ذلك بدعوى أن الضابط المكلف بالبحث يجيد التواصل معها باللغة الفرنسية، وهي المعطيات التي تم توثيقها وتضمينها في محضر استماعها المحال على النيابة العامة المشرفة على البحث.

ونفى البلاغ وجود سيدات حوامل تعرضن ضرب أثناء تواجد الأجنبية بمقر ولاية أمن مراكش، خلال مدة الاحتفاظ بها تحت تدبير الحراسة النظرية.

2018-07-23 2018-07-23
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

سوس بلوس