تيميزار: الكشف عن أكبر تاج فضي وتكريم مهنيين – جريدة سوس بلوس الإخبارية
Advert Test

تيميزار: الكشف عن أكبر تاج فضي وتكريم مهنيين

آخر تحديث : الجمعة 20 يوليو 2018 - 3:13 مساءً

أماط المنظمون لمهرجان تيزار في نسخته التاسعة  خلال هذه السنة اللثام عن مفاجأة هذه الدورة بكشفهم عن أكبر تاج أمازيغي مصنوع من الفضة الخالصة، ومرصع بأحجار كريمة، من إبداع  جماعي لعدد من الصناع التقليديين المحليين، خلال افتتاح هذا الملتقى الوطني مساء يوم أمس خميس 19 يوليوز الجاري.

تاج المعروض بمدخل معرض الصناعة التقلدية بساحة المشور طوله متر واحد و40 سنتيمترا وعرضه 32 سنتمترا، وبوزن تجاوز 8 كيلوغرامات من الفضة الخالصة. فعاليات الملتقى جرت بحضور جميلة مصلي، كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، وعامل إقليم تيزنيت سمير اليزيدي، ورئيس الجهة إبراهيم حافيدي ورئيس الملجلس الإقليمي عبد الله غازي وعدد من البرلمانيين والمنتخبين بالجهة والإقليم

وحسب منظمي المهرجان، فقد استغرق إنجاز هذا المنتوج الفضي، الذي يحمل اسم ” تاونزا” باللغة الأمازيغية، أزيد من 6 أسابيع، انطلاقا من مرحلة التخطيط والتصميم إلى التطبيق، وشارك في صناعته وصياغته ستة حرفيين من مدينة تيزنيت، تحت إشراف منسق التحفة المعلم أحمد الكرش، الحاصل على الجائزة الوطنية لأمهر صانع في دورتها الثانية.

وقد اعتادت إدارة المهرجان على الكشف في كل دورة عن مفاجأة ترتبط بمعدن الفضة، بدءا من أكبر خنجر مرصع بالفضة، وأكبر قفطان مرصع بالفضة، وأكبر خلاّلة فضية، ثم أكبر باب من الفضة، وأكبر مفتاح فضي في نسخة السنة الماضية.

وتستمر فعاليات الدورة التاسعة لمهرجان “تيميزار” للفضة بمدينة تيزنيت إلى غاية 23 يوليوز، تحت شعار: “الصياغة الفضية.. هوية، إبداع وتنمية”.

وتتميز دورة هذه السنة بإقامة معرضين كبيرين، نزولا عند رغبة الصناع التقليديينفي إطار فقرة التكريمات التي دأبت على تنظيمها جمعية تميزار في حفلات افتتاح النسخ السابقة من فعاليات مهرجان تيميزار للفضة ،تم مساء اليوم الخميس على هامش افتتاح الدورة التاسعة من المهرجان صانعيين تقليديين بالإقليم وهما ” محمد فرح ” و ” محمد بقلة ”تقديرا وعرفاناً لهما على ما قدموه من خدمات متميزة للصياغة الفضية بمدينة تيزنيت. كما تفضلت الجمعية المنظمة على توزيع تذكارات على الجهات المدعمة للمهرجان ، ويتعلق الأمر بكاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية و الإقتصاد الإجتماعي و رئيس جهة سوس ماسة ، و عامل الإقليم و رئيس المجلس الإقليمي و رئيس غرفة الصناعة التقليدية و رئيس المجلس الجماعي .، الأول يقام بساحة المشور، ويهم عرض المنتوجات الفضية، بالموازاة مع ورشات للتعريف بتقنيات الصياغة الفضية، والثاني بساحة حديقة الأمير مولاي عبد الله، ويهم المنتوجات المحلية وباقي الصناعات التقليدية، ويضم 50 رواقا مخصصة للمنتوجات الخزفية، والزرابي، والمصنوعات جلدية.

ويخصص المهرجان الحصة الأكبر من مدته إلى عرض وتسويق الفضة والصناعات المرتبطة بها من حلي وملابس وباقي المنتوجات المحلية، بينما الحفلات الفنية لا تتجاوز 30 في المائة من زمن “تيميزار” الذي يمتد على 5 أيام، حسب المنظمين.

نكريمات

وفي إطار فقرة التكريمات التي دأبت على تنظيمها جمعية تميزار في حفلات افتتاح النسخ السابقة من فعاليات مهرجان تيميزار للفضة ،تم مساء يوم أمس الخميس على هامش افتتاح الدورة التاسعة من المهرجان  تكريم صانعيين تقليديين بالإقليم ” محمد فرح ” و ” محمد بقلة ”تقديرا وعرفاناً لهما على ما قدماه من خدمات متميزة للصياغة الفضية بمدينة تيزنيت.

كما وزعت تذكارات على الجهات الداعمة للمهرجان ، كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية و الإقتصاد الإجتماعي و رئيس جهة سوس ماسة ، و عامل اإقليم تيزنيت و رئيس المجلس الإقليمي و رئيس غرفة الصناعة التقليدية و رئيس المجلس الجماعي .

2018-07-20
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

سوس بلوس