20 فبراير بالرباط تؤبن ضحايا حافلة أهلا وسهلا المتحطمة بتيزي نتيشكا

سوس بلوس
الرئيسيةمنوعات
6 سبتمبر 2012
20 فبراير بالرباط تؤبن ضحايا حافلة أهلا وسهلا المتحطمة بتيزي نتيشكا

قررت تنسيقية عشرين فبراير بالرباط تنظيم شكل تضامني، مساء اليوم الخميس، مع ضحايا فاجعة تيشكا، وعائلاتهم ، احتجاجا على ما أسموه “البنية الطرقية المهترئة والبنيات التحتية الهشة والتي ترتبط ببنية اقتصادية محتكرَة لفائدة لوبيات تسثمر أموال الشعب في مشاريع لا تعود بالنفع على الفقراء والمهمشين “، وذلك في الاجتماع الذي انعقد مساء امس الأربعاء في مقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان.

وأكد فبرايرو الرباط  أنهم سيلبسون السواد احتجاجا على وزارة التجهيز و النقل، وذلك على ضفاف نهر أبي رقراق المطل على مدينة سلا وذلك تزامنا مع غروب شمس يوم الخميس. وأضاف الفبرايريون في بلاغ الحدث على الفايسبوك  ” غدا غانتلاقاوا تضامنا مع ضحايا طريق تيشكا و عائلاتهم ، هنلبسوا لكحل و هانعبروا على التضامن والسخط ديالنا حدا لفلايك ديال بورقراق الرباط . كانأكدوا على أن هادشي لي وقع را ماشي عادي ،الحياة ثمينة و تا شي عائق مادي ماخاصوا يوقفها . خصوصا أن بلادنا عامرة خيرات”.
وتجدر الإشارة إلى أن الرباح ربط الحادث المأساوي بالعامل البشري وليس إلى هشاشة البنية التحتية، وأكد أن تكلفة نفق تيشكا باهظة جد إذ تصل إلى مليون سنتم للكيلومتر الواحد وكشف أن مشروع النفق لازال قيد الدراسة.

عبد الصمد عياش، كلامكم

عذراً التعليقات مغلقة